11:39 مساءً / 29 نوفمبر، 2022
آخر الاخبار

أقلام و آراء

صواريخ جكر …. بقلم : د. سفيان ابو زايدة

د. سفيان ابو زايدة يكتب … صواريخ جكر …. اول امس و في الساعة التاسعة صباحا صفارات الانذار تدوي في مستوطنات محيط قطاع غزة . تزامن ذلك مع عودة الوفد الامني الحمساوي من القاهرة بعد لقاءات وصفت بانها ايجابية و ناجحة ، سبق ذلك لقاءات اجراها وفد حمساوي برئاسة نائب …

أكمل القراءة »

هل من “قيمة سياسية” لإنتخابات الحكومة المحلية!

هل من “قيمة سياسية” لإنتخابات الحكومة المحلية! بقلم : حسن عصفور عادت حكومة الرئيس محمود عباس الى ما سبق أن تم ايقافه “بقرار محكمة” وموافقة لجنة الانتخابات المركزية، للحديث عن اجراء الانتخابات المحلية ( البلدية)، قرارها الأخير جاء ضمن صياغة تبريرية “كحق للمواطن في اختيار ممثليه في مجالس الهيئات المحلية، …

أكمل القراءة »

عـزاء عائلة دحـلان يكشف حقيقة عباس..!! بقلم : وصفي أبو سمحان

عـزاء عائلة دحـلان يكشف حقيقة عباس..!! بقلم : وصفي أبو سمحان كشف سرادق عزاء عائلة القائد المناضل محمد دحـلان ” أبو فادي ” الذي حضره عشرات الالاف من أبناء الشعب الفلسطيني و قادة فصائل المقاومة الوطنية و الأسلامية في غزة لتقديم واجب العزاء في وفاة شقيقه الأكبر المرحوم حسن دحلان …

أكمل القراءة »

موقف رسمي فلسطيني “شاذ” من بيان البيت الأبيض!

موقف رسمي فلسطيني “شاذ” من بيان البيت الأبيض! بقلم : حسن عصفور لا نعرف هل بدأت المواقف الرسمية الفلسطينية تقاس ضمن “نظرية السيء والأسوء”، وليس بين ما هو صواب أو خطأ، أم أنها بدأت تفقد بوصلتها السياسية فيما يجب أن يكون أو لا يكون نحو الإدارة الأمريكية قياسا بما تعلنه …

أكمل القراءة »

أذن من طين واخرى من عجين بقلم د. اسامة الفرا

أذن من طين واخرى من عجين بقلم د. اسامة الفرا ماهر عرار مواطن كندي من أصول سورية كانت الشرطة الكندية قد سربت معلومات للسلطات الأمريكية بأنه من المتشددين الاسلاميين، وهو ما دفع السلطات الأمريكية لاعتقاله اثناء تواجده في نيويورك في طريق عودته من تونس إلى كندا عام 2002، وتم ترحيله …

أكمل القراءة »

الفعل الاحتلالي و”بعبعة” المؤسسة الرسمية الفلسطينية!

الفعل الاحتلالي و”بعبعة” المؤسسة الرسمية الفلسطينية! بقلم : حسن عصفور لم يعد بالإمكان على أي كان، أن يقدر ما هي القضية التي يمكن أن تهز “بلادة” المؤسسة الرسمية الفلسطينية” – وهي هنا تعني مؤسسات المنظمة والسلطة والفصائل جميعها – ماي حلو لهم تسميته بالكل الفلسطيني -، فالأحداث تتسارع بوتيرة غير …

أكمل القراءة »

هل يقود دحلان انتفاضة فتحاوية لتحطيم الأصنام ..!! بقلم : وصفي أبو سمحان

هل يقود دحلان انتفاضة فتحاوية لتحطيم الأصنام ..!! بقلم : وصفي أبو سمحان لا يخفى على المراقب ما وصلت إليه ” حـركة فـتـح ” في زمن محمود عباس أن يتبادر إليه السؤال التالي : هل هذه ” حـركة فـتـح ” التي قادت النضال الفلسطيني على مدى أكثر من خمسين عامـًا …

أكمل القراءة »

نعم إنه الوطن ، بقلم : فاطمة المزروعي

نعم إنه الوطن ، بقلم : فاطمة المزروعي تلقيت رسالة طويلة وجميلة ومعبرة من فتاة في مقتبل الحياة لم تتجاوز الثانية عشرة من العمر اسمها «ريم»، والذي أسعدني في كلماتها أنها تتحدث عن موضوع في غاية من الأهمية والحيوية لنا جميعاً وهو الوطن، وضمنت كلماتها مشاعر نبيلة وصادقة أسعدني أن …

أكمل القراءة »

باقون ما بقي الزعتر والزيتون بقلم : حمادة فراعنة

ليس اللقاء الذي وقع يوم الاربعاء 25/1/2017، بين قادة الوسط العربي الفلسطيني في مناطق 48، ابناء الجليل والمثلث والنقب ومدن الساحل المختلطة، وبين سفراء المجموعة الاوروبية الثمانية والعشرين في تل ابيب، والاستقبال الذي حصلوا عليه ونالوه، مجرد حدث اجرائي يُضاف الى سجل نضال المكون الثالث من مكونات الشعب العربي الفلسطيني …

أكمل القراءة »

دحلان.. يا / يا لعّيب بقلم المناضل : ابو علي شاهين

شفا – كتب المناضل الكبير ابو على شاهين  ، دحلان.. يا / يا لعّيب ، دردشة رقم (122 ) ، هذه دردشة سيكون بعضها قديم وبعضها جديد ..وبعضها عليه تعليق ما / وآن أوان نشرها رُوي أن عيسى(عليه السلام) ويحي بن زكريا(عليه السلام)، التقيا يوماً فقال الثاني للاول :مالي اراك …

أكمل القراءة »

دحلان .. يا / يا لعّيب بقلم : ابو على شاهين

دحلان .. يا / يا لعّيب بقلم : ابو على شاهين هذه دردشة سيكون بعضها قديم وبعضها جديد ..وبعضها عليه تعليق ما / وآن أوان نشرها رُوي أن عيسى(عليه السلام) ويحي بن زكريا(عليه السلام)، التقيا يوماً فقال الثاني للاول :مالي اراك باسماً مستبشراً كأنك ضمنت الجنة!!، فقال الأول :ومالي أراك …

أكمل القراءة »

نبيل عمرو يتساءل : ماذا فعلت فتح لمعالجة هزيمتها فى الانتخابات التشريعي

شفا – نبيل عمرو : يوم هُزمت فتح في الانتخابات التشريعية الثانية، اتصل بي كثير من المعارف والاصدقاء من جميع أنحاء العالم، معبرين عن صدمتهم بما حدث، حتى ان سيدة من الكويت قالت انه سقوط لخط دفاع هام عن الليبرالية والديموقراطية. كانت صدمة المواطن الفلسطيني العادي كصدمة معظم المواطنين العرب، …

أكمل القراءة »

الاتحاد الذي قادة زايد.. دون رصاصة واحدة !! بقلم : فاطمة المزروعي

الاتحاد الذي قادة زايد.. دون رصاصة واحدة !! بقلم : فاطمة المزروعي كل من قام بعمل دراسة أو بحث تستهدف معرفة الكيفية التي يتم بها إنشاء الدول والحضارات، يعرف أن من وسائل هذا القيام والنهوض، استخدام القوة والترغيب والترهيب، وأن في كل عملية بناء دولة تكون هناك مآسي وضحايا، وحالات …

أكمل القراءة »

كم نظلمك أيها الحب !! بقلم : فاطمة المزروعي

كم نظلمك أيها الحب !! بقلم : فاطمة المزروعي صدقوني ليست المعضلة في عدم الزواج والعنوسة، كما يقال وليست المشكلة أيضا تكمن في نسب الطلاق المرتفعة، وتكاد تكون ظاهرة شاملة وعامة في جميع البلدان العربية. المعضلة والمشكلة الحقيقية تكمن في غياب الحب، نحن نفتقده بشدة في حياتنا اليومية، ويظهر هذا …

أكمل القراءة »

كم نظلمك أيها الحب !! بقلم : فاطمة المزروعي

  كم نظلمك أيها الحب !! بقلم : فاطمة المزروعي   صدقوني ليست المعضلة في عدم الزواج والعنوسة، كما يقال وليست المشكلة أيضا تكمن في نسب الطلاق المرتفعة، وتكاد تكون ظاهرة شاملة وعامة في جميع البلدان العربية. المعضلة والمشكلة الحقيقية تكمن في غياب الحب، نحن نفتقده بشدة في حياتنا اليومية، …

أكمل القراءة »

هذه ليست طريقة للزواج! بقلم : فاطمة المزروعي

هذه ليست طريقة للزواج! بقلم : فاطمة المزروعي تزايد الاحتيال والخداع عبر شبكة الإنترنت جعل دولاً كثيرة وهيئات دولية تنشئ إدارات وأقساماً ومؤسسات هدفها الرئيس مراقبة المحتوى ومحاولة بناء سياج حماية أمام التدفق الهائل للمعلومات والتي تضم بين جنباتها أموراً مخلة بالذوق العام وخادشة للحياء، فضلاً عن تجاوزها الأخلاقي، سواء …

أكمل القراءة »

صدفة بقلم : صونيا عامر

صدفة بقلم : صونيا عامر يأتي عريس الغفلة، ليسأل الوالد ابنته وفاء، هل توافقين على محمد زوجا لك؟تسرح وفاء بالخيال لتجد نفسها تزوجت بعمر الثامنة عشر من شاب يكبرها بأربع سنوات، بناء على رغبة والديها وتشجيعهما. يسافر زوجها محمد مخلفا وراءه العروس الشابة ونطفة علقت في أحشائها على أمل رؤية …

أكمل القراءة »

عباس ومشعل بقلم : نبيل عمرو

يواجه الزعيمان؛ محمود عباس وخالد مشعل، استحقاقات تبدو مستحيلة، وبناء على ذلك فالاثنان وفي وقت متقارب أفصحا عن عدم رغبتهما في مواصلة القيادة. الغلاف الأخلاقي والإعلامي لاضطرار أي زعيم لمغادرة موقعه هو «الزهد» واحترام تداول السلطة وكراهية التشبث بها، مع القول غالبا: دعوني أفسح في المجال لغيري، لعله يوفق في …

أكمل القراءة »

قراءة في ديوان الشاعرة صونيا عامر (تيه) الكاتب والباحث احمد محمود القاسم

كعادتي، أُواصل نشاطاتي المعتادة، بالاتصال مع سيدات عربيات مبدعات ومتألقات، بهدف تسليط الضوء على شخصياتهن ونشاطاتهن المختلفة، هذه المرة، كان لي لقاء وحوار مع السيدة الشاعرة والأديبة، صونيا عامر، وهي لبنانية الجنسية، تعيش بعيدة عن بلدها لبنان، منذ سنين طويلة، تحمل شهادة الماجستير في ادارة الأعمال، وتعمل موظفة بدولة الكويت، …

أكمل القراءة »

الشخصية الإعلامية احمد محمود القاسم ودوره في مساندة ودعم المرأة العربية بقلم : صونيا عامر

أحمد محمود القاسم كاتب وباحث، فلسطيني الجنسية، من مواليد العام 1947م في مدينة ألقدس، وعاش معظم طفولته بها، ودرس في مدارسها كافة المراحل الدراسية الأولى، وهو خريج جامعة عين شمس/قسم العلوم الزراعية بالعام 1971م. رغم تخصصه الزراعي إلا أن معظم أعماله اتصفت بالطابع الإعلامي، والكتابة وتأليف الكتب وكتابة المقالات كافة. …

أكمل القراءة »

خيوط الذهب بقلم : صونيا عامر

ومن على شرفتي رصدت ذاك الصرح العجيب مشهدا سماويا للشمس عند المغيب خيوط الذهب تتدلى لتغط في الوادي القريب غامزة لامزة حبات الصنوبر تتوقدها اهوجاجا ولهيب توقا وشوقا لحظة غمرة عاشق لحبيب طال انتظاره ووريقات خضر تجيب أيا كرز استتر بما بليت وكن بلبيب نحن سترك نحن غطاك فلا للأفق …

أكمل القراءة »

رذاذ بقلم : صونيا عامر

نهاري جميل فكتبت قصيدتي على وقع نهاري فصباحي مشرق برذاذ نسيمتي لم يكن باختياري ضباب النشوة تغطيتي بوركت كاتم أسراري حفحفات وريقات خضر وقطرات من ندى وزهر زقزقة ورفرفة وتلوين أجنحة انفردت وغطت من قال طائر الحزين على راسي دوختني على شعري كفاك تسديل يا بلبل الشدو والتلحين تدغدغني تناغشني …

أكمل القراءة »

رذاذ بقلم : صونيا عامر

  نهاري جميل فكتبت قصيدتي على وقع نهاري   فصباحي مشرق برذاذ نسيمتي لم يكن باختياري   ضباب النشوة تغطيتي بوركت كاتم أسراري   حفحفات وريقات خضر وقطرات من ندى وزهر   زقزقة ورفرفة وتلوين أجنحة انفردت وغطت من قال طائر الحزين   على راسي دوختني على شعري كفاك تسديل …

أكمل القراءة »

سحاب بقلم : صونيا عامر

أتذكر حبيبي حين مرت بنا سفينة الرب بعمامات البيض؟ أتذكر حين فزعت صارخا لا تأخذوا حبيبتي مني؟ أتذكر هناك حيث تمر اليمامات فرائحة القمح ما زالت في فمي أتذكر تحليقنا جبال الثلج فوق السماء؟ أتذكر جنة الخيال بنيناها لا صلصال فيها لا طين؟ قل لي، أتذكر؟ بالله، يقتلني الحنين آدم …

أكمل القراءة »