8:28 صباحًا / 24 يونيو، 2021
آخر الاخبار

قائمة المستقبل تدين الاعتقالات السياسية التعسفية التي تقوم بها أجهزة السلطة

شفا – أدانت قائمة المستقبل لانتخابات المجلس التشريعي، الاعتقالات غير القانونية التي نفذتها أجهزة السلطة التي يترأسها محمود عبّاس بحق متطوعين في حملة قائمة المستقبل في الضفة الغربية المحتلة.

واعتبرت القائمة في بيان، أن أجهزة الرئيس عبّاس القمعية استغلت انشغال وسائل الإعلام بزيارة وزير الخارجية الأمريكي انتوني بلينكن، يوم أمس الثلاثاء، لتقوم بعملية الترهيب من خلال الاعتقال لمواطنين وطنيين مُلتزمين بالقانون الفلسطيني من ذوي التاريخ النضالي المُشرف.

وأكد القائمة، أنه بات من الواضح أن أجهزة عباس القمعية، والتي تتقاضى رواتب عناصرها ومصروفاتهم من المواطن الفلسطيني الذي تقمعه، تعمل لصالح قائمة السلطة للانتخابات بدل من التزام الحيادية كما ينص عليه القانون، وأنها من خلال هذه الاعتقالات تعكس مدى خوفها وارتجافها من التأييد الوطني الجارف لقائمة المستقبل المُعارضة لسياسات الرئيس محمود عبّاس الداخلية والدولية.

ودعت قائمة المُستقبل جميع القوائم الانتخابية المُعتمدة لدى لجنة الانتخابات المركزية، وجميع الهيئات الحقوقية وكل شرفاء هذا الوطن إلى تكوين جبهة موحدة للتصدي للاعتقالات السياسية التعسفية التي تهدف إلى إسكات كل صوت حر يعلو في وجه الاستبداد والفساد الذي تمارسه السلطة الفلسطينية بحق المناضلين.

شاهد أيضاً

“برلين 2” وخروج المرتزقة بقلم : د. أيمن سمير

“برلين 2” وخروج المرتزقة بقلم : د. أيمن سمير المؤكد أن هناك اختلافاً جوهرياً بين …