11:11 مساءً / 22 أبريل، 2024
آخر الاخبار

ما الفرق بين حساسية القمح وحساسية الجلوتين؟

ما الفرق بين حساسية القمح وحساسية الجلوتين؟

شفا – كثيرًا ما نسمع أنّ هذا الشخص مصاب بحساسية القمح، وآخر مصاب بحساسية الجلوتين، وثالث مصاب بمرض السيلياك أو الداء البطني. ولكن هل تعلم أنّ هذه الحالات الثلاث مختلفة؟ تعرف على الفرق بينها في هذا المقال.

ما الفرق بين حساسية القمح وحساسية الجلوتين؟


حساسية القمح (Wheat allergy) هي رد فعل تحسسي يقوم به الجسم عند تناول القمح أو أي منتج يحتوي على القمح، ويتضمن رد فعل مناعي في الجسم، بمعنى لو فحصنا أجسام الأشخاص المصابين بحساسية القمح لوجدنا أنّ فيها أجسامًا مضادة.

أمّا حساسية الجلوتين أو من باب أصح أن نُسميها عدم تحمل الجلوتين (Gluten Intolerance) فهي عدم تحمل الجسم بروتين الجلوتين الذي يوجد في العديد من أصناف الطعام، منها القمح والشعير، ولكن لا يعتبر رد فعل مناعي؛ فلا تحتوي أجسام المصابين أجسامًا مناعية.

كيف تختلف أعراض حساسية القمح عن حساسية الجلوتين؟


حساسية القمح تُسبب أعراضًا تُشبه أعراض تحسس الجسم من أي مادة، في حين تقتصر أعراض عدم تحمل الجلوتين على مشاكل في الجهاز الهضمي تُشبه أعراض القولون العصبي.

بشكل تفصيلي أكثر؛ فإنّ أعراض حساسية القمح تتضمن:

احمرار.
ضيق في النفس.
هرش أو حكة.
ألم في البطن.
غثيان وقيء.
صداع ودوخة.
سيلان وحكة في الأنف.
احمرار وتدميع العينين.


في حين تشمل أعراض عدم تحمل الجلوتين:

انتفاخ البطن.
الغازات.
الغثيان أو لعية النفس.
إمساك أو إسهال.


هل حساسية الجلوتين هي مرض سيلياك؟


لا، حساسية الجلوتين (أو بمصطلح أدق: عدم تحمل الجلوتين) أبسط بكثير من مرض السيلياك أو ما يُسمى الداء البطني، حيث إنّ:

عدم تحمل الجلوتين لا يشمل أي رد فعل مناعي، ولذلك لا يكوّن الجسم أجسامًا مضادة في حال المعاناة منه، في حين توجد أجسام مضادة في أجسام المصابين بمرض السيلياك.


عدم تحمل الجلوتين لا يُسبب تلفًا أو ضررًا دائمًا في الأمعاء، في حين يُسبب مرض السيلياك هذا الضرر.


عدم تحمل الجلوتين لا يتضمن أي اختلال في الجينات، في حين أنّ مرض السلياك يكون فيه اضطراب جيني.


تكون أعراض مرض السلياك أشد بكثير من عدم تحمل الجلوتين؛ إذ يمكن أن تشمل إسهال شديد، وفقدان الوزن، وألم شديد في البطن، وعدم القدرة على اكتساب الوزن، وطفح جلدي.


ملخص المقال


حساسية القمح يُبدي فيها الجسم رد فعل تحسسي عند تناول القمح أو أي من منتجاته، في حين عدم تحمل الجلوتين تظهر أعراض انتفاخ البطن والغازات عند تناول الجلوتين، أيضًا حساسية القمح تُسبب رد فعل مناعي وتكوين أجسام مضادة في الجسم، في حين لا تُسبب حالة عدم تحمل الجلوتين ذلك.

شاهد أيضاً

محافظ سلفيت اللواء د. عبد الله كميل يوقع وثيقة انطلاق فعاليات الأسبوع الوطني للطب المخبري

شفا – وقع محافظ محافظة سلفيت اللواء د. عبد الله كميل، اليوم الاثنين، وثيقة انطلاق …