2:06 مساءً / 21 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

ابو مهادي لـ” شفا ” : السلطة الفلسطينية قدّمت العلاقات الشخصية لرئيسها مع الأتراك على حساب ارواح الفلسطينيين

شفا – قال الكاتب والصحفي الفلسطيني محمد أبو مهادي في حوار خاص مع شبكة فلسطين للأنباء شفا ان صمت السلطة الفلسطينية دون ان تحرك ساكن عن جريمة قتل الشاب الفلسطيني زكي مبارك داخل السجون التركية وجريمة قتل الشاب محمد أبو شملة قبل اسابيع خلال ملاحقة الامن التركي له، يؤكد ان السلطة قد قدّمت العلاقات الشخصية لرئيسها مع الأتراك على حساب ارواح الفلسطينيين وحياتهم وحقوقهم، حيث لم يعد مكان آمن للفلسطينيين في اي بلد في العالم اذا ما استمرت السلطة بهذا السلوك.

وقال ابو مهادي لـ” شفا ” انه رغم مرور عدة ايام على هذه الجريمة النكراء لم يصدر اي موقف رسمي فلسطيني او فصائلي اتجاه هذه الجريمة، رغم كل ما شابها من شكوك في الرواية التركية ورغم المناشدات المتكررة لعائلة الضحية التي تطالب بتحقيق دولي يكشف حقيقة ما جرى مع ابنها، وقالت انها تمتلك قرائن تثبت انه تعرض للقتل داخل السجون التركية.

واستنكر الكاتب والصحفي الفلسطيني محمد أبو مهادي الصمت الفلسطيني الرسمي والفصائلي المطبق مع جريمة قتل الشاب زكي مبارك.

واضاف ابو مهادي ان واجب السلطة بالدرجة الأساسية ان تكون شريكا بالتحقيق في الحادثة لا ان تنتظر نتائج تحقيق تركيا التي ستقوم بتدعيم روايتها التي ادعت فيها ان المعتقل قد انتحر.

عباس و أردوغان

شاهد أيضاً

بالصور… التيار الإصلاحي بحركة فتح ينظم دورة تدريبية حول التسويق الإلكتروني

شفا – نظم مجلس العمال في حركة فتح بساحة غزة، اليوم الأحد، دورة تدريبية حول …