11:57 صباحًا / 24 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

الجهاد تستنكر تلفيق التهم لكوادرها ومحاكمتهم في الضفة

شفا – استنكرت حركة الجهاد الإسلامي إقدام محاكم السلطة في رام الله بمحاكمة عدد من كوادرها بتهمة “المشاركة في القوة التنفيذية والمليشيات المسلحة التابعة لجماعة محظورة”، واصفة ذلك بمسرحية مكشوفة.

وقالت الحركة في بيان صحفي لها اليوم “إننا في حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين نستنكر هذه الإجراءات الباطلة التي تتخذ من المحاكم والقانون ديكورا للتضليل وإرضاء الاحتلال”.

وأضافت “إننا نعتبر هذه المحاكمات السياسية إمعان في سياسات القمع والاحتكام للعقلية الأمنية التي لا تقبل الشراكة والمصالحة والتي كانت أحد الأسباب لزرع الانقسام البغيض وحصاده المر”.

وبينت أن هذه الإجراءات التي يريد أصحابها وأد وضرب جهود المصالحة ووحدة الصف من خلال تغذية الانقسام بمثل هذه الإجراءات والاستقواء على المواطنين بدلا من أن نرى هذه “العضلات” في مواجهة الاحتلال والمستوطنين الذين اغتالوا أبناء شعبنا ورموزه ويعتدون على آخرين على الحواجز وخلال اقتحام المدن والقرى .

وتابعت “إننا نتوجه لكل العقلاء والمخلصين محذرين من أن استمرار الصمت سيعطي لأصحاب المصالح مزيدا من النفوذ ورموز الفساد، مزيدًا من الفرص لكي يحبطون الوحدة ويثبتون ولاءاتهم للاحتلال خاصة أن هذه الإجراءات تأتي في ذكرى أوسلو المشؤوم” .

وطالبت الحركة في بيانها السلطة بوقف هذه الاعتقالات فورًا والافراج عن كافة المعتقلين السياسيين وإفساح المجال لاستمرار المساعي والجهود لتحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام.

شاهد أيضاً

مخطط استيطاني للاستيلاء على أراضي الناقورة شمال نابلس

شفا – كشفت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، اليوم الثلاثاء، عن مخطط استيطاني تفصيلي يهدف للاستيلاء …