2:07 صباحًا / 16 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

مجلس الوزراء يؤكد أهمية الإسراع في تشكيل حكومة التوافق برئاسة الرئيس

شفا – عبر مجلس الوزراء خلال جلسته في رام الله برئاسة سلام فياض اليوم الثلاثاء، عن ارتياحه لبدء لجنة الانتخابات المركزية عملها في قطاع غزة.


وشدد المجلس على أهمية إجراء انتخابات الهيئات المحلية والانتخابات العامة، وعلى ضرورة ألا يكون هناك أي تأخير إضافي للانتخابات المحلية بسبب الحاجة لتفعيل كافة حلقات منظومة الحكم والإدارة، وبما يشمل على وجه الخصوص هيئات الحكم المحلي للدور الهام والحيوي الذي تلعبه هذه المؤسسات في العملية التنموية.


وأضاف أنه يتطلع إلى أهمية الإسراع في تشكيل حكومة التوافق برئاسة الرئيس محمود عباس، وبما يؤذن بالبدء في إرساء الأسس الفعلية اللازمة لإنهاء حالة الانقسام، وخاصة لجهة البدء في إعادة الوحدة للمؤسسات وإجراء الانتخابات العامة.


وطالب المجلس المجتمع الدولي بتوفير حماية دولية عاجلة لأبناء شعبنا العزل والذين يتعرضون لاعتداءات إرهابية عنيفة ومتواصلة من قبل المستوطنين، حيث تعرض المواطنون خلال الأسابيع الأخيرة لعشرات الاعتداءات من قبل المستوطنين لا سيما في منطقة نابلس، وكان أخطرها هجوم مستوطني يتسهار على المواطنين في قرية عوريف، وقيامهم بإطلاق النار اتجاه السكان فيها ما أدى إلى وقوع عدة إصابات، هذا بالإضافة إلى قيامهم بإحراق حقول الزيتون في منطقة نابلس وطولكرم.


وأدان المجلس إمعان إسرائيل في تكريس سيطرتها على القدس المحتلة، وبما يشمل تغيير طابعها ومعالمها، وذلك في انتهاك صارخ لقواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.


وأشاد مجلس الوزراء بالجهود التي قامت بها اللجنة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء، وكلّف وزير الأسرى بالتنسيق مع اللجنة وكافة الجهات المعنية لإعداد كافة الترتيبات لاستقبال جثامين الشهداء المقرر أن تفرج إسرائيل عنهم قريبا وتسليمهم إلى ذويهم لتشييعهم في مختلف المحافظات.


ورحب بقرار منظمة الصحة العالمية الذي يدين الحصار الإسرائيلي على المرضى الفلسطينيين، وطالب في الوقت ذاته برفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة والسماح بحرية الحركة بين الضفة والقطاع، بما في ذلك تشغيل الممر الأمن الذي يربط بينهما.


كما رحب المجلس بانضمام فلسطين للمعيار الخاص لنشر البيانات الإحصائية SDDS المدار من قبل صندوق النقد الدولي، كذلك بقبولها عضوا في الاتحاد الدولي لنقابات الصناعات الغذائية.


وناقش مجلس الوزراء فتح سوق الاتصالات الفلسطينية للتنافس في مجال الاتصالات الثابتة وخدماتها وإمكانية دخول مشغلين جدد للسوق الفلسطينية، ومنح رخص لهم لتشغيل شبكات اتصال عامة ثابتة، وطلب من وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تقديم تصور بهذا الشأن للمجلس.


كما استمع المجلس إلى عرض من وزيري العمل والتعليم العالي بشأن الحوار مع نقابة العاملين في الجامعات والكليات الحكومية الفلسطينية، تمهيدا للتوصل إلى اتفاق لتحسين أوضاعهم.


وصادق المجلس على المقترح المقدم من رئيس اللجنة الوزارية للحوار مع النقابات بمنح علاوة طبيعة العمل بقيمة 60% بدلا من 50% للمهندسين المسكنين كمدراء على الفئة الأولى، بموجب أحكام قانون الخدمة المدنية تنفيذا للاتفاق الذي تم معهم.


وناقش المجلس تشكيل لجان مجلس وزارية دائمة، وهي اللجنة الاجتماعية، واللجنة السياسية، واللجنة الاقتصادية، ولجنة البنية التحتية، ولجنة القدس، واستمع إلى اهتمامات الوزراء بعضوية هذه اللجان لإقرارها في جلسة مقبلة. كما شكل لجنة عطاءات خاصة بمشروع دعم إدارة قطاع الطاقة الكهربائية الهادفة إلى تزويد شركتي كهرباء الشمال وغزة بنظم معلوماتية خاصة لتطوير الأنظمة المالية، وتوريد معدات لتحسين الخدمات، واجراء تغييرات في الشبكات لتوفير مزيد من الأمان والحماية للمواطنين، وتأهيل شبكة قطاع غزة.

 

شاهد أيضاً

د. محسن : تجديد ولاية “الأونروا” بأغلبيةٍ ساحقة دليل اقرار العالم كله بحق الشعب الفلسطيني في العودة

شفا – قال المتحدث باسم تيار الإصلاح الديمقراطي ساحة غزة د. عماد محسن، ” تجديد …