7:26 صباحًا / 19 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

رسم صلبان معقوفة على جدران كنيس يهودي بالقرب من اريحا‎

شفا –  قال موقع صحيفة يديعوت احرنوت على موقعها باللغة النجليزية ظهر اليوم الجمعة ان مجهولين رسمو صليبا معقوفا على جداران الكنيس اليهودي القديم بالقرب من مدرنة اريحا وهو الامر الذي دفع الوزير الاسرائيلي يولي ادليشتاين الى الطلب من الحكومة الاسرائيلية ابقاء الاماكن المقدسة تحت السيادة الاسرائيلية .

واشارت الصحيفة الى ان المجهولين قاموا ايضا برسم ووضع اعلام فلسطينية على جدران الكنيسة الى جانب رسم الصلبان المعقوفة حيث فوجئ القائمون على رعاية الكنيس اليهودي صباح اليوم انه تم الدخول الى الموقع وتخريبه برسومات عنصرية واعلام فلسطينية الى جانب قيام من دخلوا اليه بمحاولة تخريبه .

ونقلت الصحيفة عن الوزير الاسرائيلي ادانته لهذه الحادثة وقوله انها تثبت اهمية ان تبقى المناطق المقدسة تحت الحراسة والحماية والسيادة الاسرائيلية من اجل المحافظة عليها .

كما ونقلت الصحيفة الدكتور يوئيل اليتزور دهشته من محاولة تخريب الكنيس القديم الذي بني في القرن السادس الميلادي، على حد زعمه ليكتشف أن تم تخريب المكان مع الكتابة على الجدران التي تضم الفسيفساء القديمة والكنوز الأثرية الأخرى وقال: “لقد صدمت لرؤية هذا الدمار كما حقيقة المتوحشين الذين لا يحترمون القيم والتراث و الآثار. “

واضاف المتطرف اليهودي اليتزور انه في حال لم يستطع الجيش توفير حماية للكنيس فان هناك من يستطيع من ابناء الديانة اليهودية حمايته ولو باجسامنا .

كما نقلت يديعوت عن اعضاء كنيست من الحزب المتطرف الاتحاد الوطني وابرزهم رئيسه ميخائيل بن اري واوري ارئيل قولهم ان هذه الجريمة تثبت ان الوحيدين القادرين على حماية المقدسات اليهودية هم اليهود انفسهم وقوات الامن الاسرائيلية داعين الشرطة والجيش الى تعزيز حمايته والبحث عن المنفذين ومعاقبتهم

 

شاهد أيضاً

القائد محمد دحلان يدعو السلطة لإلغاء أوسلو ووقف التعاون الامني مع اسرائيل رداً على تصريحات ” بومبيو “

شفا – أكد القائد الفلسطيني البارز النائب في المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية قائد …