10:32 صباحًا / 14 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

الاتحاد العام للمرأة تحيي الثامن من اذار امام منزل الاسيرة الشلبي

 

شفا – اكد المشاركون في المهرجان الوطني بمناسبة يوم المراة العالمي الذي اقيم امام منزل الاسيرة هناء الشلبي على ضرورة انهاء الانقسام والوحدة الوطنية من اجل العمل سويا على تحرير الاسرى والاسيرات من غياهب السجون الاسرائيلية واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف

 

وكان الاتحاد العام للمراة الفلسطينية قد نظم المهرجان الوطني بمناسبة يوم المراة العالمي امام منزل الاسيرة هناء الشلبي المضربة عن الطعام لليوم الثاني والعشرين على التوالي بحضور وزير الاسرى عيسى قراقع ووزيرة الشؤون الاجتماعية ماجدة المصري وربيحة ذياب وزيرة شؤون المراة وانتصار الوزير رئيسة الاتحاد العام للمراة الفلسطينية في الضفة الغربية وممثلي الاتحاد في نابلس ورام الله وطوباس وجنين ونواب المجلس التشريعي واعضاء المجلس الثوري لحركة فتح وممثلي الفصائل الفلسطينية الوطنية واهالي الاسرى واهالي بلدة برقين

 

وقالت وفاء زكارنه رئيسة الاتحاد العامة للمراة الفلسطينية في محافظة جنين ياتي الثامن من اذار لهذا العام في ظل اشتداد الهجمة الصهيونية عبر مختلف اشكال الممارسات العنصرية الهادفة لطمس الهوية الفلسطينية حيث تتصاعد الحملات الاستيطانية وتهويد القدس واستمرار حصار غزة واستمرار سياسة الاعتقالات التعسفية والتنكيل بالاسيرات والاسرى داخل سجون الاحتلال مما يقضي بضرورة الاسراع لتوحيد الصف الفلسطيني وانجاز الوحدة الوطنية باعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية على اسس ديمقراطية واضحة والعمل على انجاز استراتيجية وطنية موحدة لمواجهة الاحتلال

 

بدورها طالبت انتصار الوزير خلال كلمتها على ضرورة تكثيف حملات التضامن مع اسرانا واسيراتنا والعمل على الزام الاحتلال بالمعاهدات والمواثيق الدولية المتعلقة باسرى الحرب وخاصة اتفاقية جنيف الرابعه

 

بينما اكدت ماجدة المصري على ضرورة تفعيل الحراك الشعبي وتشكيل قوة ضاغطة على طرفي الانقسام للخروج من مازق التشرذم والزام اطراف الانقسام مغادرة نهج المماطلة وادارة الظهر لصوت الجماهير لانجاز الوحدة الونية واعادة الاعتبار لمنظمة التحرير كممثثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني

 

كما اكدت ربيحة ذياب على ضرورة تعزيز وحدة الحركة النسوية وتفعيل الدور النسوي الموحد في مواجهة التحديات والمسؤوليات الملقاه على عاتق المراة الفلسطينية

 

بدوره اكد عيسى قراقع ان الاسيرة هناء الشلبي مثلت المراة الفلسطينية في نضالها المستمر ونقول لها شكرا لانك لم تساومي ولم تخضعي لارادة الاحتلال فهناء لم تمثل نفسها في معركتها في الامعاء الخاوية وانما مثلت ارادة الحرية لدى الشعب الفلسطيني مثنيا على دور الاسرى الاداريين في مقاطعة المحاكم الاسرائيلية في خطوة للتمرد والعصيان ونزع الشرعية عن المحاكم التي ظلمت بحق الاسير الفلسطيني

 

بينما وجه محافظ جنين قدورة موسى رسالة الى العالم اجمع بأن يخرجوا من صمتهم المطبق وان يقوموا بدورهم في الحد من معاناة الاسرى الفلسطينيين وخاصة الاسيرة هناء الشلبي التي سطرت بمعركتها كل الصمود والارادة

 

بينما اشار راغب ابو دياك مدير نادي الاسير الفلسطيني ان الاسرى في سجون الاحتلال سيبدأون ببرنامج نضالي مستمر في شهر نيسان داعيا الجميع الى الوقوف الى جانبهم والى جانب مطالبهم الشرعية العادلة

 

شاهد أيضاً

سوريا ستكون مقبرة الديكتاتور التركي بقلم : يوسف أيوب

سوريا ستكون مقبرة الديكتاتور التركي بقلم : يوسف أيوب كما كانت مصر دوماً مقبرة للغزاة، …