4:36 صباحًا / 7 ديسمبر، 2019
آخر الاخبار

حوالى مئة حريق في احد اخطر الايام في تاريخ استراليا حسب السلطات

شفا – رصد حوالى مئة حريق في احراج المقاطعة الاكثر اكتظاظا بالسكان في استراليا الثلاثاء الذي قالت الشرطة انه سيكون محفوفا بالمخاطر بسبب ارتفاع جديد في درجات الحرارة والرياح.

وكانت السلطات الاسترالية قالت ان مقاطعة نيو ساوث ويلز (جنوب) حيث تقع سيدني ستواجه الثلاثاء واحدا من اخطر الايام في تاريخها في الحرائق ووضعت الآلاف من رجال الاطفاء في حالة تأهب.

وقال شين فيتزسيمنز مسؤول فرق الاطفاء في المناطق الريفية من نيو ساوث ويلز للصحافيين الثلاثاء “هناك مئة حريق وعشرون منها لا نسيطر عليها”.

وارتفعت الحرارة الى 40 درجة مئوية في المنطقة ويتوقع ان تصل في بعض المناطق الى 45 درجة. وفي سيدني تتوقع الارصاد الجوية ان تبلغ درجة الحرارة الـ43.

ومنع اشعال اي نار في حدائق المنازل او في اي مكان آخر في كل المقاطعة واغلقت كل الحدائق الوطنية.

وقال شين فيتزسيمنز: “سيكون يوما طويلا وحارا جدا لرجال الاطفاء وللسكان”.

وكان المسؤول نفسه صرح انه “لا يمكن ان تكون هناك اوضاع اسوأ من ذلك. بلغنا مستوى +كارثيا+ وفي بعض المناطق الرحيل هو الامر المنطقي”.

وصنفت حرائق اليوم وفق سلم للمخاطر وضع بعد حرائق 2009 في مقاطعة فكتوريا التي اسفرت عن سقوط 173 قتيلا، في المستوى “الكارثي” ما يعني انه لا يمكن السيطرة عليها او توقع حدوثها وستكون سريعة جدا، والخيار الامثل لمواجهتها هو اجلاء السكان.

ومن اصل 23 مليون استرالي، يعيش 13 مليونا في ولايتي فيكتوريا ونيو ساوث ويلز (جنوب).

ودعت رئيسة الوزراء جوليا غيلارد التي تتابع الوضع عن كثب باستمرار، ايضا الاستراليين الى اليقظة.

وقالت ان “صفة الكارثي واقعية”. واضافت “من المهم جدا ان يحتمي الناس وان يصغوا الى السلطات المحلية والى التحذيرات، انه يوم خطير”.

واتت النيران على عشرات المنازل في نهاية الاسبوع الماضي في جزيرة تسمانيا جنوب البلاد، لكن في الوقت الراهن لم يسقط اي قتيل.

وتنشب الحرائق عادة في الفترة بين كانون الاول (ديسمبير) وشباط (فبراير) في استراليا، البلد الذي لديه مناطق جفاف واسعة جدا.

شاهد أيضاً

الجبير : إيران تهدد المنطقة برمتها ولم يعد من الممكن تحمل عدوانيتها

شفا – قال وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي، عادل الجبير، الجمعة، إن إيران تهدد المنطقة …