3:50 مساءً / 16 ديسمبر، 2019
آخر الاخبار

بلدية رام الله تستقبل وفدا من المتضامنين الايطاليين

شفا – استقبل رئيس بلدية رام الله م. موسى حديد وعددا من اعضاء المجلس البلدي وفدا من المتضامنين الايطاليين برئاسة العضو السابق في البرلمان الاوروبي ونائب رئيس سابق للبرلمان الاوروبي والناشطة السياسية لويزا مورغانتيني، وضم الوفد عضو مجلس بلدي من مدينة بولونيا ليوناردو بارتشيكو، ومجموعة من مؤسسة تعمل من اجل السلام ضمن برنامجها للتعرف على الواقع الفلسطيني عن كثب وللتضامن مع الشعب الفلسطيني.

واكد م. حديد على اهمية هذه الخطوات التضامنية، والاطلاع على الوضع الفلسطيني عن قرب، الامر الذي يختلف عن مجرد الاستماع الى الاخبار عن الاحداث والتطورات في الاراضي الفلسطينية، مشيرا الى الدور الكبير لمورغانتيني في دعم القضية الفلسطينية، ودورها في التعاون مع بلدية رام الله للتشبيك مع المدن الايطالية واحضار وفود لزيارة البلدية خلال جولتها في فلسطين اضافة الى مساهمتها في احضار متطوعين للمشاركة في مخيم رام الله الدولي للعمل التطوعي، كما اشار الى ان مورغانتيني شاركت في العديد من المظاهرات ضد الاحتلال الاسرائيلي، وكانت ضيفة الشرف في حفل اطلاق مئوية بلدية رام الله.

وخلال اللقاء الذي تم في قاعة عيسى زيادة في قصر رام الله الثقافي اجاب م. حديد على عدد من الاسئلة التي طرحها المتضامنون ومن بينها ما جرى مؤخرا في العملية الديمقراطية وحول انتخابات البلديات، بالاضافة عن استفساراتهم بشأن الوضع الاقتصادي الصعب، والاضرار الناجمة عن جدار الفصل العنصري على رام الله بشكل خاص، واولويات عمل البلدية في ظل الاحتلال.

واوضح فيه حديد ان بلدية رام الله تعمل بشكل دؤوب على الاستمرار في تقديم خدماتها وتطويرها بالرغم من معيقات الاحتلال والتضيق على مدينة رام الله والمدن الفلسطينة الاخرى من خلال الجدار العنصري او عدم مقدرتها على التوسع العمراني وحدود المدن، مؤكدا ان بلدية رام الله حريصة على تقديم خدماتها بحيث تمكن المواطنين من الشعور بالاستقرار والعيش بحياة كريمة.

من جهته قال عضو المجلس البلدي كمال دعيبس ان بلدية رام الله كغيرها من البلديات الفلسطينية تعاني من الاضرار الناجمة عن الاحتلال الاسرائيلي والعزل الكبير الذي تعانيه العائلات والقرى الفلسطينية جراء جدار الفصل العنصري، لكنها تنوي توسيع خدماتها لتصل الى مناطق أ. ب. ج ، للوصول الى اكبر شريحة من المواطنين وايصال الخدمات لهم، مؤكدا على ضرورة ايصال المتضامنين الاجانب لحقيقة الاوضاع الى شعوبهم ومدنهم ويحملوا رسالة تضامن مع الشعب الفلسطيني.

بدوره ابدى عضو المجلس البلدي من بولونيا استعداده وسعادته للعمل على تطوير العلاقة مع بلدية رام الله بما يخدم المواطنين في المدينة وتطوير خدمات البلدية من خلال التعاون مع بلدية ايطالية في ذلك.

شاهد أيضاً

اندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال بقرية رمانة غرب جنين

شفا – اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الأحد، قرية رمانة غرب جنين وسط اندلاع مواجهات …