5:40 مساءً / 21 أغسطس، 2019
آخر الاخبار

يافا تطلق حملتها الانتخابية للكنيست بحضور الشيخ ابراهيم صرصور

شفا – بحضور الشيخ إبراهيم صرصور رئيس حزب الوحدة العربية/الحركة الإسلامية ورئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير، والشيخ وائل محاميد رئيس الحركة في يافا، والعشرات من المؤيدين والنشطاء وقادة العمل الإسلامي في المدينة وعلى رأسهم الشيخ سليمان سطل، انطلق قطار الحملة الانتخابية في أجواء من الحماس، والتعاهد على نصرة القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير حتى تحقيق الإنجاز المشرف على طريق الكفاح من اجل الوجود والهوية الدينية والقومية والوطنية ومن اجل الحقوق الفردية والجماعية، السياسية والمدنية.

بعد قراءة من القرآن الكريم تلاها الشيخ يوسف سطل ، افتتح الشيخ وائل محاميد الاجتماع الانتخابي، مؤكدا على أهمية المشاركة الفاعلة في الانتخابات البرلمانية التي ستجري في 22.1.2013 من جهة ، ودعم القائمة الموحدة والعربية للتغيير لتمثيلها روح النضال العربي ووحدته وتحالفه الواسع من الجهة الأخرى.

بدوره أكد الشيخ ابراهيم صرصور على مجموعة من القضايا منها، آليات تحويل الصوت العربي من حالة الاحتجاج إلى حالة التأثير ، إنجازات القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير في الدورة البرلمانية المنقضية وبالذات في المدن المختلطة عموما ويافا خصوصا ، أهمية المشاركة في الانتخابات ، الظروف التي تكتنف الانتخابات هذه المرة والتي تستدعي اصطفافا قويا للجماهير العربية، حقيقة الوحدة بين الأحزاب العربية ، مخاطر دعوات المقاطعة وعدم المشاركة في تعزيز قوة الأحزاب الصهيونية على اختلاف أشكالها وألوانها الشائهة ، الانجازات التي حققتها القائمة في السنوات الماضية وعلى جميع المستويات الفردية والجماعية واليساسية والحقوقية ، التحديات التي تواجه الجماهير العربية والتي تحتاج إلى من يعبر عنها في السلطة التشريعية ، وحقوقها التي تحتاج الى من يدافع عنها امام كل اجهزة الدولة ومؤسساتها ، إضافة إلى تميز القائمة الموحدة والعربية للتغيير في تشكيلها الوحدوي الأصيل وتحالفها الذي يجمع بين القوى الوطنية الاسلامية والقومية ، وانجازاتها التي تعتبر نوعية بامتياز.

هذا ودعا السكان العرب في يافا إلى دعم القائمة الموحدة والخروج للصناديق والتصويت بكثافة تحديا للأحزاب، وتعزيزا للصوت العربي الفاعل والجريئ داخل البرلمان دفاعا عن الوجود والهوية والحقوق، في أجواء تعيش فيها الاقلية العربية شبه وحيدة، الأمر الذي يحتم عليها خوض معركتها من خلال استثمار كل المساحات المتاحة بعيدا عن المزايدات والشعارات التي ما جرت علينا وعلى مدى العقود الماضية إلا مزيدا من التخلف والاستقطاب والسلبية.

هذا وأجاب الشيخ صرصور على ملاحظات وأسئلة الحضور التي تمحورت كلها في سبل إنجاح العملية الانتخابية وتعميق العمل المشترك بين القائمة ومدينة يافا في المرحلة المقبلة.

شاهد أيضاً

التماس للعليا لتسليم جثمان الشهيد نسيم أبو رومي

شفا – قدم محامي مركز معلومات وادي حلوة للقاصرين محمد محمود، اليوم الثلاثاء، التماسا للمحكمة …