8:26 مساءً / 27 سبتمبر، 2022
آخر الاخبار

أطباء وناشطون يدعون الاحتلال إلى الإفراج الفوري عن الأسير خليل عواودة

شفا – وقع أكثر من 50 طبيبا فلسطينيًا و “إسرائيليًا”، وناشطون في جمعية أطباء لحقوق الإنسان، على رسالة مفتوحة تدعو حكومة الاحتلال إلى الإفراج الفوري عن الأسير المضرب عن الطعام خليل عواودة، ووقف استخدام سياسة الاعتقالات الإدارية.

وأعرب الأطباء في رسالتهم، عن قلقهم العميق على سلامة الأسير عواودة، مشيرين إلى أن استخدام سلطات الاحتلال المتكرر للاعتقالات الإدارية، دفع الأسرى إلى الإضراب عن الطعام لفترات طويلة، كملاذ أخير في مواجهة هذه الأداة المتغوّلة.

فيما أصدرت 16 منظمة حقوقية إسرائيلية دعوة مشتركة لـ “إسرائيل” للإفراج الفوري عن عواودة، ووقف استخدامها المكثف للاعتقالات الإدارية.

وورد في الرسالة الصادرة عن الجمعيات، بأن عواودة هو واحد من 671 فلسطينيًا تحتجزهم إسرائيل إداريًا، بلا محاكمة، وفي انتهاك للقانون الدولي، مضيفةً، أن “حياة عواودة في خطر محدق وفوري، واستمرار اعتقاله الإداري لأسباب سياسية يشكل انتهاكًا خطيرًا لحقوق الإنسان”.

وأكدت الجمعيات، أن الطريقة الوحيدة لإنقاذ حياة عواودة تتمثل في الإفراج الفوري عنه من الاعتقال الإداري.

يُذكر، أن محكمة الاستئناف العسكرية التابعة للاحتلال، رفضت قبل أيام، الاستئناف الذي تقدم به عواودة ضد اعتقاله الإداري.

شاهد أيضاً

اتهام 14 شخصا في قضية اغتيال العالِم النووي الإيراني محسن فخري زاده

شفا – وجهت السلطة القضائية الإيرانية اتهامات لـ14 شخصًا بالتورط في اغتيال العالِم النووي الإيراني …