3:26 صباحًا / 19 أكتوبر، 2021
آخر الاخبار

وصول شحنة من الأدوية مقدمة من مصر إلى السودان لعلاج أعراض كورونا

شفا – وصلت إلى الخرطوم مساء اليوم الجمعة، شحنة من الأدوية، مُقدمة من مصر إلى السودان، للمساعدة في علاج مصابي فيروس كورونا، وذلك بصحبة وفد طبي مصري، برئاسة الدكتور محمد جاد مستشار وزيرة الصحة ورئيس هيئة الإسعاف.

وكان في استقبال الوفد المصري، وشحنة المساعدات، في مطار الخرطوم الدولي، سفير مصر في السودان السفير حسام عيسى، وطاقم السفارة المصرية، ومن الجانب السوداني، الدكتور بابكر المقبول مدير الإدارة العامة للطوارئ ومكافحة الأوبئة في وزارة الصحة الاتحادية، وقيادات الوزراة.

وقال السفير حسام عيسى، في تصريحات صحفية في مطار الخرطوم، إن وصول الدكتور محمد جا مستشار وزيرة الصحة ورئيس هيئة الإسعاف، إلى السودان اليوم يمثل حلقة أخرى من حلقات التعاون الثنائي المصري – السوداني، في كافة المجالات وعلى رأسها المجال الطبي، الذي يعد أحد الأرصدة الرئيسية للتعاون بين البلدين.

وأشار إلى زيارة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، إلى الخرطوم في 15 أغسطس الماضي، حيث تم الاتفاق على العديد من أوجه التعاون، ومنها التعاون في مجال مكافحة فيروس كورونا، وكان هناك عدد من الشحنات المقدمة في هذا المجال كدعم من مصر للأشقاء في السودان، وأيضا كان هناك عدد من شحنات الأدوية وفريق طبي زار السودان للمساعدة في مكافحة ما خلفته الفيضانات والسيول، فضلا عن فريق آخر أتى إلى الولاية الشمالية، لمكافحة ناقلات الأوبئة، والعديد من أوجه التعاون في هذا الصدد.

وأضاف السفير حسام عيسى، أن هناك 10 منح للزمالة في الجامعات المصرية، مقدمة للأطباء السودانيين، لأن وجود أطباء سودانيين من خريجي الجامعات المصرية رصيد نفخر به في مصر، وأحد الجسور الرئيسية بين الدولتين، لافتا إلى أن كل هذه الأمور ستتم مناقشتها بين المختصين في وزارتي الصحة في البلدين يوم الأحد المقبل، عن طريق “الفيديو كونفرس”.

وأوضح أن هناك العديد من مجالات التعاون الأخرى التي تكمل منظومة العلاقات المصرية السودانية الممتدة في المجالات التنموية أو المنح الدراسية أو الدورات التدريبية أو البنية التحتية كالكهرباء، مشددا على أن هذا هو الوضع الطبيعي كي تتحول العلاقات الشعبية والرسمية الرائعة بين الدولتين، إلى مجموعة كبرى من المصالح المشتركة ومن المشروعات الضخمة.

من جانبه، أعرب الدكتور محمد جاد، عن سعادته بزيارة الخرطوم مُجددا، لافتا إلى التواصل الدائم مع وزارة الصحة السودانية، تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية المصرية بالاستمرار في هذاالتواصل، بهدف دعم نظومة الصحة بالسودان الشقيق.

وقال الدكتور محمد جاد، إن الوفد المصري يصطحب اليوم شحنة من الأدوية لعلاج المصابين بجائحة كوفيد – 19، في إطار استمرارية التعاون بين الجانبين، لافتا إلى أن يوم الأحد المقبل سيحدث تنسيق بين اللجنة العلمية في وزارة الصحة المصرية القائمة على وضع بروتوكول علاج كوفيد – 19، ووزارة الصحة في السودان، عبر ورشة عمل افتراضية لمناقشة بروتوكول الذي توصلنا إليه في مصر، وتتبعه المستشفيات في علاج حالات الإصابة بالكوفيد.

وأضاف: “هذا مؤتمر بداية للتواصل العلمي بين الطرفين لنقل الخبرات، وسيحضره أطباء من وزارة الصحة المصرية، والدعوة مفتوحة للأطباء في السودان لتبادل الخبرات”، لافتا إلى أن هناك بروتوكولا مستحدثا أعلنته وزارة الصحة المصرية في 8 نوفمبر الماضي، وسيتم مناقشته ومشاركته مع الزملاء في السودان.

وأوضح أنه سيتم مناقشة ما تم التوصل إليه من مكاسب في وزارة الصحة المصرية بالحصول على لقاح كوفيد 19، وسنطلع الجانب السوداني على القرارات التي توصلت إليها وزارة الصحة بدعم من اللجنة العلمية.

ومن جهته، قال الدكتور بابكر المقبول، إن وزارة الصحة السودانية استقبلت اليوم الوفد المصري برئاسة الدكتور محمد جاد وبصحبته دفعة إضافية من المساعدات الطبية لعلاج فيروس كورونا، علاوة على ما كانت أرسلته مصر خلال الموجة الأولى من كورونا، وخلال طوارئ الخريف.

وأضاف: “وصلتنا اليوم أدوية نحن في أمس الحاجة لها، وستكون خير دعم لنا في مجابهة الموجة الثانية”.

وأشار إلى أن هذا الجهد يعكس العلاقة الطيبة بين البلدين، معربا عن شكره لرئيس الجمهورية، الرئيس عبدالفتاح السيسي، والشعب المصري، ووزارة الصحة، والسفارة المصرية في السودان.

شاهد أيضاً

تيار الإصلاح بحركة فتح يتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال

شفا – نفذ تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح ساحة غزة، اليوم الإثنين، فعالية تضامنية مع …