2:47 مساءً / 20 أغسطس، 2019
آخر الاخبار

العمادي يبث سمومه على الجهاد الإسلامي من غزة ويتهمها بالوقوف خلف التصعيد الاخير مع اسرائيل ،، والجهاد تطالبه بالإعتذار

شفا – اتهم سفير قطر في فلسطين محمد العمادي حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين بالوقوف خلف التصعيد الاخير بين غزة واسرائيل وهي من سبب التصعيد وهي من قامت بإفتعال مشكلة على الحدود من اجل التصعيد مع اسرائيل.

وقال سفير قطر في فلسطين محمد العمادي خلال مؤتمر صحفي له في غزة ان حركة حماس وإسرائيل لا يرغبان بالتصعيد، وأضاف أن الجولة الأخيرة كانت مشكلة فصيل آخر على الحدود وان وهذا الفصيل بالإشارة للجهاد الاسلامي هو من سبب المشاكل الأخيرة، وان الطرفان الأساسيين لا يريدان التصعيد بالإشارة لحركة حماس و اسرائيل، ولو استمر التصعيد الأخير في غزة لساعات قليلة لشاهد العالم الكوارث الإنسانية، ولدخلت المنطقة بالكامل في جولة تصعيد لا تعرف عواقبها.

بدوره طالب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، السفير القطري محمد العمادي، بتقديم الاعتذار عن التصريحات التي أدلى بها أمس، وجاء في طيها تحميل حركة الجهاد المسؤولية عن التصعيد الأخير.

وقال النخالة في تصريح صحفي :” إننا شكرنا قطر على تقديمها المساعدات الإنسانية لقطاع غزة ؛ولكن هذا لا يعني أن نقبل تصريحات المبعوث القطري التي تجاوز فيها مهمته الإنسانية “.

وأكد النخالة على “حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال وعدم السماح للعدو الصهيوني أن يتغول على شعبنا الفلسطيني”، رافضاً التصريحات التي أدلى بها “العمادي” بحق المقاومة الفلسطينية.

واطلق مئات النشطاء الفلسطينيين تغريدات على مواقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك ، تويتر ” بالتنديد بتصريحات العمادي المشبوهه والتي تبرئ اسرائيل من الحرب الاخيرة على غزة.

وقال احد النشطاء عبر تويتر : “العمادي ياتي الى غزة ويتهجم على اهل غزة ويتهم اهل غزة ويخرج من غزة ولا احد يسأله او يحاسبه على اقواله وافعاله”.

شاهد أيضاً

التجمع الوطني المسيحي ينظم “يوم فرح” للمسنين في القدس المحتلة

شفا – نظم التجمع الوطني المسيحي في الأراضي المُقدسة “يوم فرح” للمسنين، في مستشفى الجعبة …