2:02 مساءً / 19 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

قوات كبيرة من جيش الاحتلال تقتحم بيت سوريك وتُغلق مداخلها

شفا – اقتحمت قوات الاحتلال قرية بيت سوريك شمال غرب القدس المحتلة، صباح اليوم الثلاثاء، فور الإعلان عن أن مُنفّذ العملية في مُستوطنة “هار آدار” التي أسفرت عن مقتل 3 جنود اسرائيليين، هو من سكان بلدة بيت سوريك.

وفور وقوع العملية عزّزت القوات الاسرائيلية من تواجدها، وحواجزها العسكرية بمُحيط مكان تنفيذ العملية، التي طوّقتها بشكل مُحكم، فيما ذكرت مصادر محلّية إنّ قوات كبيرة من جيش الاحتلال داهمت القرية وأغلقت كافة مداخلها، فور الإعلان أنّ المُنفذ هو أحد أبنائها، فيما قالت مصادر محلّية أنّه من عائلة الجمل، يبلغ من العمر “37 عامًا”، وهو أبٌ لأربعة أبناء.

وتجدر الإشارة إلى أنّ ‏قرية بيت سوريك هي إحدى قرى القدس المحتلة عام 1967، وتقع في الجزء الشمالي الغربي منها، يحدّها من الغرب جدار الفصل الصهيوني، الذي يفصلها عن أبو غوش والمستوطنات المجاورة.

كما أنّ ‏القرية لم يشملها قرار الضم الصهيوني للقدس بالعام 67، وعليه فهي تقع ضمن تصنيف ” الضفة الغربية ” من ناحية إدارية. فلها مجلسٌ قرويّ وتتبع للسلطة الوطنية الفلسطينية.

‏وعن المستوطنة التي تمكّن الشهيد من اقتحامها وتنفيذ العملية البطولية فيها، فهي مُجاورة لبيت سوريك، وهي مُقامة أعلى جبل الرادار، منذ العام ١٩٨٢، وهو جبل استراتيجي في السيطرة ومراقبة أراضي شمال غرب القدس، وقد شهد معارك شرسة في الحرب العربية-“الإسرائيلية” بالعام 1948.

شاهد أيضاً

إصابات بالرصاص المطاطي بمواجهات مع قوات الاحتلال وسط رام الله

شفا – أصيب فجر اليوم، خمسة شبان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال مواجهات مع قوات …