وزير الخارجية المصري سامح شكري يلتقي نظيره الأمريكي ريكس تيليرسون في واشنطن

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 27 فبراير 2017 - 6:46 مساءً
وزير الخارجية المصري سامح شكري يلتقي نظيره الأمريكي ريكس تيليرسون في واشنطن
شفا – قال المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية ، بأن سامح شكري وزير الخارجية، التقى اليوم الإثنين، بوزير الخارجية الأمريكي ريكس تيليرسون فى أول لقاء يجمعهما في مستهل زيارته الهامة لواشنطن، حيث بحث الوزيران جهود مكافحة الإرهاب وتعزيز العلاقات بين البلدين.
وأوضح المتحدث باسم الخارجية في بيان صحفي، بأن اللقاء شهد التأكيد على عمق وخصوصية العلاقات الاستراتيجية التي تربط البلدين منذ عقود، حيث تم التباحث حول سبل دعم وتعزيز هذه العلاقات خلال المرحلة المقبلة في ظل القيادة الأمريكية الجديدة، كما تم تبادل الرؤى حول عدد من القضايا الإقليمية، لاسيما في إطار المصالح المشتركة الرامية إلى دعم الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط.
وأضاف “أبو زيد” بأن “تيليرسون” حرص على الاستماع إلى الشرح الذى قدمه وزير الخارجية “سامح شكري” حول التطورات الاقتصادية والسياسية والأمنية التي تشهدها مصر، وما برهنته الإجراءات التي تبنتها الحكومة المصرية خلال الفترة الأخيرة من إرادة سياسية جدية في تبنى برنامج إصلاحي شامل يتبنى منهجا متدرجا يحافظ على استقرار المجتمع من أجل إتمام عملية التحول الديمقراطي بنجاح، كما استعرض “شكري” التحديات المتعلقة بجهود مكافحة الإرهاب في مصر والمنطقة، وما تمثله هذه الظاهرة من تهديد يتطلب تضافر جهود المجتمع الدولي للقضاء عليها.
كما حرص وزير الخارجية على تناول التحديات الأخرى المرتبطة بالأزمات في منطقة الشرق الأوسط، موضحًا أن الموقف المصري تجاه سوريا يتأسس على أهمية دعم تطلعات الشعب السوري وحماية وحدته الوطنية والحفاظ على مؤسساته من خلال التوصل إلى حل سياسي يتوافق عليه كافة أطراف الأزمة.
وحول الشأن الليبي، أكد “شكري” على محورية اتفاق الصخيرات في تحقيق انفراجه بين أطراف الأزمة، مستعرضًا نتائج الجهود الأخيرة للجنة الوطنية المصرية المعنية بليبيا مع الأطراف الليبية المختلفة، كما أكد سامح شكري على الأهمية التي توليها الحكومة المصرية والتزامها بدعم إقامة الدولة ألفلسطينية، مستعرضًا الجهود المصرية الرامية إلى إعادة الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى طاولة المفاوضات.
واختتم المتحدث باسم الخارجية المصرية تصريحاته، مشيرًا إلى أن “تيليرسون” أكد على أن الولايات المتحدة تنظر إلى مصر كشريك حقيقي في منطقة الشرق الأوسط، وأن هناك حرصًا أمريكيًا على دعم مصر لتجاوز التحديات على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والأمنية، موضحًا أن الولايات المتحدة تقدر الجهود التي تبذلها مصر في مجال مكافحة الإرهاب، وعزم الولايات المتحدة تقديم المزيد من الدعم لمصر لتمكينها من مواجهة الإرهاب والقضاء عليه، والاستمرار في برنامج الدعم الاقتصادي لمصر لتمكينها من أداء تلك المهمة.
رابط مختصر