9:49 صباحًا / 19 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

ابو يوسف: الفنون الشعبية هي انعكاس لواقع كفاح شعبنا التحرري

شفا – اعتبر الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية ، وعضو اللجنة التنفيذية ل م.ت.ف ان الفنون الوطنية الفلسطينية بكافة اشكالها ومسمياتها ، انما هي عودة للاصول ، واحياء وحماية للتراث الفلسطيني الوطني الذي يستهدفه الاحتلال بسياساته الفاشية والعنصرية ، ويحاول النيل منه عبر اجراءات التزوير ، والسرقة ، المتواصلة ، ومحاولاته اليائسة لقلب الحقائق التاريخية على الارض الفلسطينية راسا على عقب ، بهدف الغاء الرواية الفلسطينية ، وتثبيت الرواية الصهيونية المبنية على الخرافة والتضليل والذرائع والحجج الواهية .

 

واكد ابو يوسف ان الفنانين السطينيين قدموا عبر مسيرة كفاح شعبنا الطويلة ومن خلال فنهم الملتزم التضحيات الجسام فسقط منهم الشهداء ، واسر من اسر ، وهجر من هجر .. دفاعا عن قضيتنا العادلة .

 

وقال يقف الفنانين الفلسطينيين اليوم في مقدمة الصفوف منخرطين في النضال الى جانب عموم ابناء شعبهم في القوى وفصائل العمل الوطني ومختلف اطيافه السياسية وفعالياته النضالية ، لاعلاء صوت فلسطين ، وابقاء رايتها خفاقة ، ولتقديم الوجه الحضاري المشرق لكفاح شعبنا امام العالم ، ولنصرة قضاياه العادلة وعلى راسها قضية الاسرى وصمودهم الاسطوري في السجون والمعتقلات وزنازين العزل الانفرادي وهم يخوضون معركة الامعاء الخاوية ، معركة الحرية والعزة والكرامة لكسر ارادة الاحتلال ، والغاء قوانين ادارة سجونه الفاشية ، ونيل حقوقهم التي انتزعوها بفعل نضالاتهم المريرة ، على طريق نيل حريتهم وحرية شعبهم .

 

جاءت اقوال امين عام جبهة التحرير الفلسطينية خلال لقائة في مقر الامانة العامة للجبهة بوفد الاتحاد العام للفنانين الفلسطينيين ، الذي ضم امين عام الاتحاد العام للفنانين الفلسطينيين الاخ زكي محمد ، والمستشار في الامانة العامة الاخ هشام السعدي ، وامين سر المجلس الاداري وعضو اللجنة التحضيرية العليا للفروع الخارجية الاخ قاسم امين ، والسيدة نجاح ابو الهيجا عضو اللجنة التحضرية الفرعية في رام الله .

 

وحضور الرفيق حسين العابد عضو المكتب السياسي ومسؤول المنظمات الشعبية للجبهة ، والرفيق غسان زيدان مسؤول الاعلام للجبهة .

من جهته اشاد الاخ زكي محمد الامين العام للاتحاد بنضالات الجبهة المتواصلة وتمسكها بثوابت واهداف شعبنا الوطنية في الحرية والعودة واقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس .

 

وقدم زكي التهنئة بمناسبة 27 نيسان اليوم الوطني للجبهة ، وثمن تضحيات شهدائها وفي مقدمتهم الامناء العامون القادة طلعت وابو العباس وابو احمد حلب ، وحيا صمود اسراها وفي مقدمتهم الاسير محمد التاج عميد اسرى الجبهة الذي يخوض معركة الامعاء الخاوية منذ 49 للاعتراف به كاسير حرب .

 

وحيا زكي جميع شهداء شعبنا واسراه قادة ومناضلين .. وقال سنبقى نحن الفنانين الفلسطينيين الجنود الاوفياء للدفاع عن مشروعنا الوطني ، وقضيتنا العادلة ، وستبقى راية فلسطين خفاقة نجوب بها العالم ، نحافظ على هويتنا وتراثنا الاصيل ، ونحمل رسالة شعبنا الكفاحية حتى نصل الى هدفنا المنشود في الحرية والعودة واقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس ، وبناء مجتمع مدني قائم على اساس العدالة والمساواة ،وضمان الحريات العامة والتعددية السياسية ، وسيادة القانون والنظام .

 

من جهته اكد امين عام جبهة التحرير الفلسطينية على التمسك بثوابت شعبنا الوطنية ، ودعا الى تجسيد استراتيجية الاجماع الوطني كحقيقة ملموسة على الارض من خلال الاسراع باستعادة وحدة شعبنا ودعم وتعزيز صموده ، وتمكينه من مواصلة مقاومته الوطنية المشروعة ضد الاحتلال .

ودعا الى تكثيف الحملات التضامنية مع اسرانا البواسل في سجون الاحتلال ، وزنازين العزل الانفرادي حتى يحققون اهداف معركة الكرامة التي يخوضونها بامعائهم الخاوية على طريق تحقيق حريتهم وحرية شعبنا .

 

كما دعا الاسرة الدولية وكافة المؤسسات الحقوقية العالمية للوقوف على الفور امام مسؤولياتهم القانونية والاخلاقية امام ما برتكبه الاحتلال من جرائم بحق شعبنا عموما ، وبحق مناضلي شعبنا ابناء الحركة الاسرى خاصة في الوقت الراهن وهم يخوضون معركتهم الاسطورية ضد قوانين الاحتلال الادارية الاجرامية .

 

وحيا ابو يوسف صمود الاسرى قادة ومناضلين وفي مقدمتهم احمد سعدات امين عام الجبهة الشعبية ، ومحمد التاج عميد اسرى جبهة التحرير الفلسطينية .

شاهد أيضاً

القائد محمد دحلان يدعو السلطة لإلغاء أوسلو ووقف التعاون الامني مع اسرائيل رداً على تصريحات ” بومبيو “

شفا – أكد القائد الفلسطيني البارز النائب في المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية قائد …