8:50 مساءً / 22 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

الشرطة تطلق مبادرة “تبرع بكتاب” في أريحا

شفا – أطلقت الشرطة اليوم مبادرة “تبرع بكتاب” والتي تأتي ضمن فعاليات اليوم الوطني للثقافة وأسبوع المكتبة العربي في محافظة أريحا والاغوار .

وذكر بيان لإدارة العلاقات العامة و الإعلام في الشرطة أن هذه المبادرة والتي تستمر أسبوعا ، تأتي لتوفير اكبر عدد ممكن من الكتب و المراجع عبر التبرع من قبل الأشخاص و المؤسسات في المحافظة لصالح المكتبة العامة التابعة لمجلس قروي النويعمة و الديوك الفوقا شمال أريحا ، ولمكتبة جمعية سيدات النويعمة التابعة لنفس المجلس ، وسيتولى فرع العلاقات العامة و الإعلام في شرطة المحافظة تطبيق المبادرة.

وأضاف البيان أنه تم البدء بجمع الكتب المتبرع بها من كل إدارات ومرتبات الشرطة في المحافظة و كلية الشرطة و شرطة معبر الكرامة وفرع حراسات المعبر ، بالإضافة إلى أن جميع أقسام الإدارة العامة للمعابر والحدود الأخرى المدنية منها و الأمنية ستشارك في المبادرة ، وبساهمة مميزة من مدير عام المعابر والحدود في السلطة الوطنية العميد نظمي مهنا.

وقال مدير شرطة المحافظة المقدم محمود صلاح الدين” نحن في الشرطة نبادر لمد يد العون و المساعدة لكل فئات المجتمع الفلسطيني وخاصة الطلاب ، ومساهمة منا في التنمية و الحث على القراءة ، و نتوقع أن نجمع أكثر من ألف كتاب خلال هذه الفترة ، وهي تأتي كمساهمة من المتبرعين للمكتبتين واللتين تعانيان من شح في الكتب والدراسات والإنتاج الثقافي بشكل عام ، ولشعورنا بالحاجة الماسة للطلاب في القرى للقراءة والحصول على المعلومات والدراسات و الأبحاث سواء كانت جامعية أو مدرسية”.

من جهته قال رئيس المجلس حسام دريعات هذه مبادرة طيبة من الشرطة ونحن نثمن لهم هذا الجهد الكبير ، حيث أن جميع الكتب التي ستقدم لنا سنضعها مناصفة في المكتبتين ، وحتى يستفيد منها اكبر عدد من الراغبين بالقراءة والدراسة في تجمع السكان في القريتين ، وكذلك الطلاب المنتسبين لجامعة القدس المفتوحة في أريحا والذين يزيد عددهم عن (30) طالبا و طالبة ، إضافة لأكثر من (420) طالب و طالبة في المدرسة الابتدائية والثانوية المختلطة الوحيدة في المنطقة.

وأبدت أمينة مكتبة الديوك المتطوعة منيرة محسن سعادتها وهي ترى رفوف مكتبتها آخذة بالامتلاء والفراغات بدأت تتناقص ، وقالت ” الكثير من طلاب الجامعة وطلاب المدرسة القريبة منا يأتون بشكل يومي للسؤال إذا كان هناك كتب جديدة حصلنا عليها ، وذلك لأنهم مطالبون بكتابة تقارير أو ملخصات من مدرسيهم ، ولكن الآن نستطيع أن نقدم لهم ما هو جديد بالهدايا التي قدمتها لهم الشرطة ” .

وكانت الشرطة نفذت قبل ذلك العديد من المشاريع في تلك المنطقة ، كان آخرها مشروع محو الأمية للسيدات وبالشراكة مع الغرفة التجارية في المحافظة ، والذي مازال مستمرا وتستفيد منه أكثر من 20 امرأة وفتاة ممن لم ينلن حظا في التعليم .

شاهد أيضاً

ردا على حجب عشرات المواقع الاخبارية.. حماس : السلطة تدفن رأسها في الرمال

شفا – ردت حركة حماس مساء اليوم الاثنين على قرار سلطة رام الله بحجب مواقع …