12:43 مساءً / 20 مايو، 2024
آخر الاخبار

جبهة النضال الشعبي الفلسطيني : كل جرائم الاحتلال لن تنثي شعبنا عن الصمود ولن تسقط راية النضال

جبهة النضال الشعبي الفلسطيني

شفا – أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بأن المجازر الدمويّة والأعمال الإرهابية الهمجية والتطهير العرقي لن تثني شعبنا الفلسطيني في مخيمات اللجوء عن التمسك بحق العودة ومواصلة طريق النضال من أجل تحقيق أهدافنا الوطنية التي قضى من أجلها كل الشهداء.


وقالت الجبهة في بيان لها، بأن محافظة طولكرم تتعرض لاجتياح عسكري احتلالي واسع النطاق منذ مساء أمس الخميس، وما زال هذا الاجتياح متواصلاً وذروته في مخيم نور شمس للاجئين، شرقي مدينة طولكرم، حيث ارتكب الاحتلال جريمة دموية باغتيال عدد من شبان المخيم في جريمة احتلالية جبانة تضاف الى سلسلة مجازر الاحتلال وأعماله الإرهابية التي لم تتوقف منذ بداية هذا الاحتلال الكولونيالي الاحلالي الإرهابي العنصري.


وأضافت الجبهة بأن كل أعمال التخريب والتدمير الممنهجة التي يرتكبها الاحتلال في مخيم نور شمس، والتي تستهدف البنية التحتية ومنازل المواطنين ومحلاتهم التجارية وتدمير شبكات المياه والكهرباء، لن ترهب شعبنا الصامد المتمسك بحقوقه الوطنية وتمسكه بالحق في مقاومة الاحتلال والتصدي لسياساته واجراءاته العدوانية والفاشية، وأن الاحتلال باغتياله للشبان وجرائم الإرهاب الوحشية التي وثقت خلال المداهمات والاعتقالات وجرائم القتل بدم بارد انما يمارس الإرهاب الذي يمثل الوجه الحقيقي للاحتلال الاسرائيلي الذي يعكس حقيقة هذا الكيان الغاصب، أمام عالم صامت لا يتحرك ساكناً لإجبار إسرائيل على وقف عدوانها وارهابها واحتلالها لأرضنا الفلسطينية.


وشددت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني على أهمية تعزيز الوحدة الوطنية وتوحيد الخطاب الوطني في هذه الظروف الصعبة التي يتعرض فيها شعبنا في قطاع غزة وفي الضفة الغربية والقدس الى حرب إبادة جماعية وتطهير عرقي في محاولة لفرض سياسة الأمر الواقع الاحتلالية بدعم من الإدارة الأمريكية المحكومة بعقلية الاستعمار الراسخة في سياساتها التي تمثل شراكة فعلية ومكتملة لجرائم الاحتلال.


ونعت الجبهة الشهداء الأبطال الذين اغتالتهم قوات الاحتلال في مخيم نور شمس، والذين تحتجز قوات الاحتلال جثامينهم وتمنع سيارات الإسعاف والطواقم الطبية من الوصول اليهم، مؤكدة أن هذه الدماء ستنير الطريق لشعبنا لمواصلة هذا الطريق في مواجهة الاحتلال، وأن هذه الدماء والتضحيات لن تذهب هدراً وشعبنا سيبقى وفياً لكل قطرة دم من شهيد أو جريح أو لكل آهة أسير وأن نضال شعبنا سيستمر بعزيمة وإصرار حتى نيل الحرية وتجسيد استقلالنا الوطني في ظل دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

شاهد أيضاً

هجمات للمستوطنين في مناطق متفرقة بالضفة الغربية

شفا – أحرق مستوطنون، أراضي زراعية و”مشطب” مركبات، في قرية يتما، جنوب نابلس. وقال رئيس …