12:37 صباحًا / 24 مايو، 2024
آخر الاخبار

الضفة الغربية.. إعطاب آلية عسكرية وعدة إصابات في 10 نقاط تماس

الضفة الغربية.. إعطاب آلية عسكرية وعدة إصابات في 10 نقاط تماس

شفا – اندلعت مواجهات “عنيفة” بين قوات الاحتلال الإسرائيلي وشبان فلسطينيون، مساء اليوم الأربعاء، في عدة مناطق وقرى وبلدات بالضفة الغربية المحتلة، عقب اقتحام آليات عسكرية “إسرائيلية” لها والتمركز في عدد منها.

وصعّدت قوات الاحتلال انتهاكاتها اليومية بحق المواطنين وممتلكاتهم في مختلف أنحاء الضفة الغربية، من خلال الاقتحامات والمداهمات للمنازل وتفتيشها، ونصب حواجز عسكرية واحتجاز المواطنين وتفتيش مركباتهم والتدقيق في هوياتهم، وإخضاعهم لتحقيق ميداني واعتقال بعضهم.

وقال سكان محليون، إن قوات الاحتلال استولت على سطح أحد المنازل، وحولته إلى نقطة مراقبة، في بلدة نحالين غربي مدينة بيت لحم، جنوبي الضفة المحتلة.

وأفادت المصادر، بأن قوات الاحتلال دهمت منزل المواطن حسن عبد الرحمن شكارنة، في الجهة الغربي من نحالين وفتشته، واعتلت سطحه وحولته إلى نقطة مراقبة.

وفي سياق متصل، حوّلت قوات الاحتلال، في وقت سابق اليوم، سطح منزل مواطن في بلدة يعبد جنوبي غرب مدينة جنين، شمالي الضفة، الى نقطة عسكرية.

وذكرت مصادر أمنية ومحلية فلسطينية، أن قوات الاحتلال اقتحمت يعبد، ودهمت منزلا قيد الإنشاء للمواطن يوسف كامل عبادي، وحولته لنقطة مراقبة في المنطقة الغربية من البلدة.

وبعد ظهر اليوم، دهمت قوات الاحتلال حي الجابريات في جنين، واقتحمت عدة منازل؛ دون أن يبلغ عن اعتقالات حتى اللحظة.

وأصيب شاب، ظهر اليوم، بشظايا رصاص قوات الاحتلال، أثناء تواجده في أرض زراعية، بمحيط قرية الجلمة، بمحاذاة جدار الفصل العنصري شمال شرق مدينة جنين.

وذكر مدير مستشفى جنين وسام بكر، في تصريحات صحفية، أن الشاب أصيب بشظايا باليد والبطن، ونقل على أثرها، إلى مستشفى جنين الحكومي.

يشار إلى أن عشرات المواطنين تعرضوا لإطلاق النار من قبل الاحتلال في القرى الواقعة بمحاذاة الجدار.

واقتحمت قوات الاحتلال، بلدة الكرمل جنوبي مدينة الخليل، جنوبي الضفة، وفتشت هواتف المواطنين ومحلاتهم التجارية، وأطلقت قنابل الصوت.

وقالت الأنباء الفلسطينية، إن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة الكرمل شرقي يطا، ونصبت حواجزها العسكرية داخلها، وعرقلت حركة المواطنين، وأطلقت قنابل الصوت، وفتشت المحلات التجارية وهواتف المواطنين الخليوية.

وأصيب، اليوم الأربعاء، عدد من المواطنين بالاختناق، بعد منع الاحتلال وصولهم إلى المدخل الرئيسي لبلدة إذنا غربي مدينة الخليل.

وأوضحت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال المتمركزة على البوابة الحديدية المقامة على المدخل الرئيسي لبلدة إذنا، أغلقت البوابة بعد فتحها اليوم لساعات، وأطلقت قنابل الغاز صوب المواطنين ومركباتهم، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق.

وتواصل قوات الاحتلال إغلاق المدخل الوحيد لبلدة إذنا منذ بدء العدوان في السابع من أكتوبر 2023، ما تسبب بمعاناة الوصول إلى المستشفيات، والمراكز التجارية وغيرها لنحو 35 ألف مواطن.

واقتحمت قوات الاحتلال، اليوم الأربعاء، عدة قرى وبلدات شرقي محافظة رام الله والبيرة، وسط الضفة.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت قرى وبلدات عين يبرود، وسلواد، وبيتين، ودير جرير، شرق مدينة رام الله، وسيرت آلياتها العسكرية فيها.

وفي ذات السياق، صرحت جمعية “الهلال الأحمر الفلسطيني” بأن طواقمها الطبية تعاملت مساء الأربعاء، مع إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال مواجهات في بلدة بيتا، جنوبي مدينة نابلس، شمالي الضفة.

وقالت الجمعية الطبية، إن شابًا (19 عامًا) أصيب بالرصاص المطاطي في الفخذ خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة بيتا، ونُقل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ولفت مراسلنا النظر إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة بيتا، بعد عصر اليوم، ما أدى لاندلاع مواجهات عنيفة مع الشبان الفلسطينيين.


ونوه إلى أن آليات الاحتلال العسكرية شوهدت وهي تجرّ مركبة أخرى تابعة لجيش الاحتلال، بعد أن أُعطبت في بلدة بيتا بفعل المواجهات العنيفة.

وتواصلت الأعمال المقاومة في الضفة الغربية، وسُجّلت أمس الثلاثاء، 18 عملًا مقاومًا، تخللها اندلاع اشتباكات مسلحة وإطلاق نار، ضمن معركة “طوفان الأقصى” في الضفة والقدس المحتلتين.

ورصد مركز المعلومات الفلسطيني “معطى”، 3 عمليات إطلاق نار واشتباك مسلح، ومحاولة طعت وتفجير عبوتين ناسفتين، إضافة إلى اندلاع 11 مواجهة وإلقاء حجارة وخروج مظاهرة واحدة.


واندلعت مواجهات، مساء الأربعاء، بين شبان وقوات الاحتلال، في “جبل أم ركبة” ببلدة الخضر جنوبي مدينة بيت لحم، جنوبي الضفة الغربية.

شاهد أيضاً

مستوطنون يهاجمون شاحنة محملة بالطحين جنوب نابلس

مستوطنون يهاجمون شاحنة محملة بالطحين جنوب نابلس

شفا – هاجم مستوطنون، اليوم ، شاحنة محملة بالطحين، قرب بلدة بيتا جنوب نابلس. وأفادت …