7:14 مساءً / 20 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

مصلحة مياه محافظة القدس تكرم شخصيات ومؤسسات لدعمهم للمصلحة

شفا – قامت مصلحة مياه محافظة القدس لمنطقة رام الله والبيرة ممثلة بمديرها العام عبد الخالق الكرمي ومدراء الدوائر بتكريم بعض الشخصيات والمؤسسات الذين كان لحسن اداءهم وتميزهم بقيامهم بواجبهم تأثيرا مباشر في دعم المصلحة وتمكينها من تحقيق اهداف متعددة من شأنها ان تساهم في توطيد هذا الصرح الوطني وبالتالي تحسين مستوى حياة المواطنين.

وتم حفل التكريم في لقاءين منفصلين، في اللقاء الاول قام المدير العام بتكريم الرائدة الاعلامية ميسون مناصرة مقدمة البرامج المميزة في راديو أجيال وغسان صافي مدير مكتب الارتباط المدني في رام الله، وقد استهل اللقاء بداية بالترحيب ونوه بمساهمات المُكَّرمين ، حيث كان لميسون مناصرة دور هام في العمل الاعلامي الذي يتناول القضايا بموضوعية وشفافية بعيدا عن الاثارة الاعلامية، وكان هدف ميسون جليا حين قالت اريد ان اترك بصماتي واحدث تغيير يخدم المواطن، وكذلك كان لغسان صافي مساهمات كثيرة في تقديم خدمات لوجستية ضرورية تساعد المصلحة في الحركة وتقديم الخدمة على أفضل وجه، وخاصة فيما يتعلق في اعمال المصلحة في منطقة القدس الشريف والتي تحتاج الى دعم وجهود استثنائية لتقديم مستوى الخدمة التي يضمن راحة المواطن المقدسي.

وقد استعرض ايضا الاهداف الاستراتيجية للمصلحة والتي تنعكس نتائجها على خدمة قرابة 300 الف مواطن في ضرورة هامة من ضرورات حياتهم وهي ايصال المياه الامنة باستمرار دون خلل او تقصير. وقد ظهرت بعض نتائج هذه السياسات والاستراتيجيات في تنفيذ خطة توزيع المياه خلال فصل الصيف وتنفيذ الكثير من المشاريع الهامة والتي انهى بعض منها معاناة الكثير من المواطنين. اضافة الى تحسين مستوى الخدمات المقدمة للجمهور، وما زال العمل مستمرا لاستكمال تنفيذ هذه الخطط مما سيكون له اثر كبير في تحسين حياة المواطنين.

من جانبه أعرب غسان صافي عن تقديره لمصلحة المياه وعن شكره للجهود التي تقدمها للناس وبين ان الهدف هو المؤسسة وان الارتقاء بمؤسساتنا هو ارتقاء بالوطن وفيه أعظم خدمة للمواطن .

ومن جانبها أعربت ميسون مناصرة عن شكرها وامتنانها للمصلحة واثنت على ادائها المميز، وتعهدت بمساعدة المصلحة لانجاز بعض القضايا العالقة والتي من شأنها التخفيف من معاناة اهلنا واحبائنا في بعض المناطق، خاصة في منطقة مزارع النوباني وعارورة، حيث اوضح المدير العام ان المصلحة جاهزة لطرح عطاء بقيمة حوالي مليوني شيكل لاعادة تأهيل شبكة المياه في المنطقة اضافة الى اقامة محطة ضخ وخط تزويد مياه رئيسي بطول ثلاثة كيلومترات، الامر الذي استنفذ الكثير من الجهد اضافة وحظي باهتمام كبير من رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض ووزير الحكم المحلي الدكتور خالد القواسمي ومعالي الدكتور شداد العتيلي رئيس سلطة المياه، ونأمل من الاخوة في بلدية سلفيت الاستجابة لطلب الحق والضرورة للسماح للمصلحة ربط الخط الجديد بشبكة البلدة وذلك لانهاء معاناة اخوتنا هناك. واستعدت ميسون للمساهمة في الارتقاء بثقافة المجتمع من خلال المنبر الاعلامي لان المجتمعات الراقية هي مجتمعات واعية وهذا بدوره يساهم في تجاوز الكثير من الازمات.

وكان اللقاء الثاني مع شرطة ضواحي القدس ممثلة بالمقدم طارق الحاج نائب مدير شرطة ضواحي القدس بالنيابة عن المقدم عماد ياسين والرائد وليد حلس مدير العمليات والرائد رياض قبها مدير الارتباط والملازم أول جهاد العمور مدير فرع العلاقات العامة ومن شرطة محافظة رام الله والبيرة الرائد رائد ابو غربية مدير العلاقات العامة بالنيابة عن المقدم عمر البزور .

في البداية أكد الكرمي على اهمية التعاون القائم بين المصلحة والشرطة حيث كان للشرطة دور مهم في متابعة المخالفات والسرقات ووضع حد للكثير من الحالات التي كانت تثقل كاهل المصلحة وتتسبب بالضرر الكبير على شبكات المصلحة وكميات المياه المتوفرة مما يؤدي الى تضرر عدد كبير من الناس.

وبين أن هذا التعاون من شأنه أن يحسن جودة الخدمة التي تقدمها المصلحة للمواطنين من حيث السرعة في صيانة الكسورات وسرعة تنفيذ ايصالات المياه والتوزيع العادل لكميات المياه المتوفرة. وهذا بالتالي يعود بالنفع على الناس ويحسن من المستوى المعيشي لما للمياه من حيوية خاصة في المجتمعات المتطورة.

من جانبه أعرب المقدم طارق الحاج عن تقديره للمصلحة كمؤسسة عريقة وحافلة بالعطاء وانها من أهم المؤسسات الوطنية وأن دور الشرطة يتكامل مع دورها. وأكد على جاهزية الشرطة في التعاون الكامل مع المصلحة في كل ما تحتاجه المصلحة من الشرطة. وبين كذلك ان الثقافة السلبية تضع الشرطي في صورة تحرير المخالفات بينما الامر اوسع من ذلك بكثير حيث أن الشرطة والناس سواسية امام القانون وأن الشرطة تسهر على حماية تطبيق القانون وحماية حقوق الانسان، وهذا من شأنه أن يجعل المواطن يعيش آمنا في وطنه، وتحفظ الشرطة حقوق المؤسسات جنبا الى جنب مع حفظها لحقوق المواطنين، وهذا يحقق العدالة والأمن للمواطن والمؤسسة التي تخدم المواطن في آن واحد.

وفي نهاية اللقاءين تم تقديم دروع التكريم من قبل مدير عام المصلحة كتقدير رمزي وشكر على التعاون والعطاء الذي يسهم في ديمومة الارتقاء بالمصلحة كمؤسسة حريصة على تقديم خدماتها على أكمل وجه.

هذا وتهدف المصلحة الى الاستمرار بتكريم وشكر جميع المؤسسات التي تقف جنبا الى جنب مع المصلحة في قضاياها وتقدم الدعم المثمر والمميز مما يستوجب علينا شكرهم وتقديرهم، وعلى سبيل الذكر، تثمن المصلحة الدعم التي يقدمه كل من معالي وزير الداخلية الدكتور سعيد ابو علي ومعالي الدكتور خالد القواسمي وزير الحكم المحلي ومعالي الدكتور شداد العتيلي رئيس سلطة المياه وعطوفة النائب العام عبد الغني العويوي وعطوفة محافظ رام اللة والبيرة الدكتورة ليلى غنام والاخ خليل الغبيش مدير دائرة مياه الضفة الغربية.

شاهد أيضاً

الرقب : على السلطة التحرك الفوري لتشكيل فريق قانوني لمقاضاة واشنطن على قراراتها

شفا – طالب أستاذ العلوم السياسية في جامعة القدس، الدكتور أيمن الرقب، السلطة الفلسطينية بالتحرك …