6:03 صباحًا / 20 يوليو، 2019
آخر الاخبار

حسن نصرالله : من الذي مكّن غزة من ان تقف على قدميها وتقاتل

حسن نصر الله

شفا – نوه الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله بالمقاومة الفلسطينية، مشيرا إلى أن صمود المقاومة في غزة وتمسكها بشروطها جعل الإسرائيلي يبحث عن وقف إطلاق نار لإعادة الوضع على ما كان عليه قبل اغتيال القيادي في كتائب القسام احمد الجعبري، لكن المقاومة ترفض هذا الحل.

وأوضح نصرالله في كلمة له خلال مجلس عاشورائي إن ‘بنك الأهداف الإسرائيلي انتهى أو شارف على النهاية، هناك أهداف يعاد قصفها مرة ثانية وثالثة في غزة وما زالت الصواريخ تنطلق من غزة وتستهدف عمق الكيان المحتل’، وسأل في هذا الإطار ماذا هناك خيارات أمام الإسرائيلي؟ معتبرا إنها عادت إلى طبيعتها الإجرامية وبدأت عمليات القصف التي تؤدي وبشكل واضح إلى قتل أعداد كبيرة من الأطفال والنساء والمدنيين، مشددا على أن هذا يعبر عن فشل العملية العسكرية من تحقيق أهدافها وحاجة الإسرائيلي لهذا النوع من القتل لدفع المقاومة للتنازل عن شروطها المحقة، ورأى انه ‘كما هي تجربة عام 2008 في غزة وتجربة لبنان، فالمقاومة وشعبها وقادتها تجاوزوا المرحلة التي يمكن الضغط عليهم من خلال قتل الأطفال والنساء والضغط عبر الدول الآخر’،

نصر الله أشار إلى أن بعض العرب ساهموا بالحصار على غزة، وسأل كيف وصل هذا السلاح إلى غزة وكيف وصلت الصواريخ إلى غزة، وكيف وصلت صواريخ ضد الطائرات إلى غزة ومن أرسلها، معتبرا أن هذا الأمر الذي يجب التوقف عنده اليوم، داعيا إلى التأكد من الذي مكّن غزة اليوم من ان تقف على قدميها وتقاتل وتقصف تل أبيب والقدس وتدمر الآليات الإسرائيلية، يجب أن يحضر من جديد دور إيران وسوريا في هذا الموضوع، معتبرا أن العروبة الحقيقية والإسلام الحقيقي هو أن ترسل الدول العربية السلاح إلى غزة، الإسرائيلي يراهن على أن تتوقف الصواريخ لوحدها، وشدد على الواجب العربي والإسلامي يفتح الحدود وإيصال المزيد من الصواريخ إلى المقاومة في غزة، وانتقد بذلك ‘العرب الذين يرسلون السلاح إلى المعارضين في سوريا لكنهم لا يجرؤون بإرسال طلقة إلى غزة’.

شاهد أيضاً

بالفيديو.. د. عبد الحكيم عوض: قرار عباس بحل مجلس القضاء الأعلى غير قانوني والقضاء يجب أن يكون مستقلاً

شفا – قال عضو المجلس الثوري لحركة فتح، د. عبد الحكيم عوض، ، ان “القضاء …