6:23 صباحًا / 22 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

في خرق واضح للاتفاق: الإسرائيليون يحتسون الخمور في مسجد بئر السبع

شفا – اقتحم مئات الإسرائيليين مساء الأربعاء باحات مسجد بئر السبع الكبير، واحتسوا كؤوس الخمر على عكس الاتفاق الذي أبرم بعدم إدخال الخمور إلى المسجد.

وذكرت وسائل الإعلام إن عشرات المستوطنين خرقوا الاتفاق وشوهدوا وهم يحتسون الخمر، ويرقصون ويغنون بأغاني ماجنة في ساحة المسجد، وفي بعض الصور يجلسون قرب جدار المسجد القبلي.

وأشارت إلى إن “لجنة التوجيه العليا لعرب النقب” ألغت تظاهرة “الكرامة” التي كانت مقررة في ساحة المسجد، وذلك بعد أن تم التأكيد لها من البلدية أن الخمور لن يتم إدخالها إلى المسجد.

تفاصيل الاتفاق وخرقه

اتفاق تم الثلاثاء برعاية الشرطة الإسرائيلية بين بلدية بئر السبع وقيادة لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، والذي بموجبه تمتنع البلدية عن إدخال الخمور إلى ساحة المسجد وتنقلها إلى الجهة المقابلة للمسجد في متنزه اللنبي.

وبناء على الاتفاق، قررت لجنة التوجيه العليا للعرب إلغاء مظاهرة الكرامة، كما وعدت الشرطة الإسرائيلية بوضع أفرادها على مداخل المسجد وساحاته لمنع إدخال الخمور.

وذكرت وسائل الإعلام أن البلدية قامت بالفعل بوضع الخمور على طاولات في منتزه “اللنبي” مقابل المسجد على بعد 10 أمتار، ومع بداية المهرجان انتقل المشاركون لساحة المسجد وهم يحملون كؤوس الخمر، ولم يقم أي فرد من أفراد الشرطة المتواجدين بكثافة في المكان بمنع أي شخص يحمل الخمور من دخول ساحات المسجد.

وأضافت بأن الإسرائيليين دخلوا ساحات المسجد، وتجولوا بحرية تامة، ودون أي معارضة من أحد من المنظمين أو الشرطة، وقد أظهرت الصور أن العديد من الإسرائيليين جلسوا قرب الجدار القبلي للمسجد وهم يحملون كؤوس الخمر، حيث كانت المسافة التي تفصلهم عن محراب المسجد الداخلي لا تتجاوز 5 أمتار.

بالمقابل، منعت الشرطة الإسرائيلية أي تواجد لأي عربي أو قيادي في المكان، وخاصة في خيمة الاعتصام، ووضعت الحواجز للحيلولة دون دخول منطقة مهرجان الخمور.

مسجد تاريخي

وأعلنت بلدية بئر السبع قبل عدة أسابيع عن تنظيم مهرجان يومي 5 و6 سبتمبر في ساحات المسجد بمشاركة نحو 30 شركة لعرض أنواع الخمور خلال حفلات موسيقية ليلية ماجنة.

وقد لاقى الإعلان غضبا عربيا تترجم إلى خيمة اعتصام نصبت في المسجد ومسيرات كانت مقررة وقت المهرجان قبل إلغائها على ضوء الاتفاق الذي خرقه الإسرائيليون.

يذكر أن مسجد بئر السبع الكبير هو مسجد تاريخي وله إرث حضاري، وقد بني في العهد العثماني، وقد قام الاحتلال الإسرائيلي بتحويله إلى متحف تهويدي يحكي الرواية الصهيونية، ومنع إقامة الصلاة داخله.

شاهد أيضاً

ردا على حجب عشرات المواقع الاخبارية.. حماس : السلطة تدفن رأسها في الرمال

شفا – ردت حركة حماس مساء اليوم الاثنين على قرار سلطة رام الله بحجب مواقع …