9:48 صباحًا / 11 أبريل، 2021
آخر الاخبار

هل يمكن أن ترتفع أسعار البضائع بسبب انغلاق قناة السويس؟

شفا – أعلن رئيس هيئة قناة السويس، الفريق أسامة ربيع، اليوم الاثنين، نجاح جهود تعويم السفينة الجانحة، “إيفر غيفن”.

فمن سيتكفل بدفع التكاليف والخسائر التي تسببت بها جنوح سفينة “إيفر غيفن”؟

ومنذ وقوع حادثة جنوح ناقلة الحاويات العملاقة، دار الكثير من الجدل حول تعويضات الخسائر للسفن العالقة في قناة السويس وعلى مداخلها، والتي تجاوز عددها الـ 300 سفينة.

وكشفت مصادر في هيئة قناة السويس أن السفينة هي المسؤولة عن الحادث وليست مسؤولية المرشدين السياحيين في القناة.

وأشارت المصادر إلى أن هناك مرشدين من الهيئة كانوا على متن السفينة، وأن آراءهم استراشادية فقط، وأن قائد السفينة هو المسؤول على الأضرار، مما يعني أن الشركة المالكة للسفينة ستدفع التعويضات لقناة السويس، وللسفن المنتظرة في الانتهاء من تعويم السفينة، لعبور المجرى الملاحي.

واعتذرت الشركة اليابانية المالكة للسفينة إيفر غيفن، على تعطيل سير حركة التجارة العالمية في الممر الدولي.

وأكدت الشركة التي تدعى، شوي كيسن كايشا، إنها تحاول حل المشكلة بأسرع ما يمكن، لكن تحريك السفينة العملاقة إيفر غيفن يعد عملية بالغة الصعوبة.

وكان وكالة رويترز نقلت عن التلفزيون المصري، أن السفينة “إيفر غيفن” تتحرك باستخدام المحركات صوب منطقة البحيرات المرة، بعد إعادة تعويمها.

ورأى شاهد من “رويترز” السفينة وهي تتحرك، كما أظهرت خدمة لتتبع السفن، “إيفر غيفن” في منتصف القناة.

وكان مراسل “سكاي نيوز عربية”، قد أفاد في وقت سابق، بأنه جرى تعديل وضعية السفينة الجانحة بعد استجابتها لمناورة التعويم الأخيرة، وجاري قطر السفينة لتعويمها، وتشغيل رفاس السفينة، للتأكد من صلاحيتها للتحرك.

شاهد أيضاً

استعدادات في الأردن للاحتفال بمئوية تأسيس الدولة

شفا – يستعد الأردنيون والأردنيات للاحتفال، غدا الأحد، بمناسبة مرور مئة عام على تأسيس الدولة …