1:29 صباحًا / 23 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

السلطة تدرس تطبيق التقاعد المبكر على موظفيها في قطاع غزة

شفا – كشف موقع “أمد للإعلام” أن السلطة الفلسطينية تدرس تطبيق التقاعد المبكر لموظفيها ي قطاع غزة، كأخد الخيارات المتاحة للتعامل مع الضغوط الاوروبية وامتناع بعض الدول عن دفع حصصها المالية لدعم فاتورة رواتب الموظفين، مثل بريطانيا وإيطاليا، بحجة عدم ممارسة وظائفهم.

ونقل الموقع عن مصدر- لم يذكر اسمه- تصريحاته بأن السلطة تدرس خيارين لحل واقع موظفيها في قطاع غزة، الذين التزموا بقرارها عام 2007 بعدم التعامل مع مؤسسات ووظائف حركة حماس، أحدهما هو التفاعد المبكر، والآخر هو تشكيل هيكلية للوظيفة العمومية.

وأوضح المصدر أن مقترح التقاعد المبكر يجري مناقشته من قبل عدة جهات في السلطة، مثل الإدارة والتنظيم للعسكريين، وديوان الموظفين العام للمدنيين، ووزارة المالية، مشيرًا إلى أن وزير المالية يدرس عرض قانون بالتقاعد المبكر على الاتحاد الأوروبي لإقراره بشكل نهائي وتأمين تمويله، إذا لم تتفهم بريطانيا وبعض الدول الاوروبية واقع موظفي السلطة في قطاع غزة.

وأضاف أن الخيار الثاني سيكون بتشكيل هيكلية للوظيفة العمومية، وتسكين من ترى جهات الاختصاص بأنه يصلح للاستمرار في وظيفته، والاستغناء عن من تراه غير صالح للوظيفة، مشددًا على أن المعايير التي يتم تداولها لوضع الهيكلية غير مهنية.

وتابع: “المعايير يتخللها الكثير من التقديرات الشخصية والمواقف التنظيمية والخلافات السائدة بين رأس السلطة ومعارضيه، الأمر الذي سيترتب عليه ظلم كبير للموظفين، خاصة في ظل غياب دور المجلس التشريعي أو القضاء النزيه الذي يدافع عن حقوق الموظفين.

شاهد أيضاً

إصابة مسعفان بمواجهات عنيفة في العيزرية شرق القدس

شفا – أصيب مسعفان متطوعان في الهلال الأحمر الفلسطيني، مساء اليوم الأحد، خلال مواجهات مع …