6:52 صباحًا / 10 ديسمبر، 2019
آخر الاخبار

الجهاد الإسلامي: التنسيق الأمني بين السلطة وإسرائيل مستمر ومحررونا من سجن أريحا لسجون الاحتلال

شفا – استنكر مصدر قيادي في حركة الجهاد الإسلامي بالضفة المحتلة اليوم الثلاثاء، استمرار الاعتقالات السياسية والتنسيق الأمني مع الاحتلال الأمر الذي يخالف تصريحات قيادات السلطة بوقف التنسيق الأمني.

وأضاف المصدر، أن سلطات الاحتلال الصهيوني اعتقلت اثنين من كوادر الحركة وهما الشقيقين صالح ومحمد سمير أبو زينة، وذلك بعد اقتحام منزل ذويهما بمخيم جنين شمال الضفة المحتلة.

وأشار المصدر القيادي في حركة الجهاد الإسلامي إلى أن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة كانت قد اعتقلت الأسير صالح أبو زينة الشهر الماضي، ومكث في سجن أريحا التابع للسلطة ما يزيد عن عشرين يومًا في ظروف اعتقالية صعبة وقد تعرض لتحقيق قاسي رفقة عدد آخر من كوادر وأبناء الحركة.

وأوضح المصدر، أن الأسيرين الشقيقان صالح ومحمد سمير أبو زينة هما من محرري الحركة وأمضيا في سجون الاحتلال قرابة الثلاث سنوات.

وطالب المصدر القيادي في حركة الجهاد الإسلامي السلطة الوطنية وأجهزتها الأمنية بكف أيديهم عن أبناء المقاومة والالتفاف حول مطالب الجماهير الفلسطينية في إنهاء سياسة التنسيق الأمني المسيئة لشعبنا وبطولاته التي امتدت عبر عشرات السنين.

شاهد أيضاً

موقع أمريكى يفضح قطر : تؤيد العبودية.. والمال وراء دعم أصوات أمريكية لها

شفا – كشف موقع “رد تسيت” الأمريكى أن الأموال والرشاوي القطرية وراء وجود بعض الأصوات …