10:08 مساءً / 26 مايو، 2019
آخر الاخبار

“الميكروفون المخفي” يفتح نار الأسئلة على غوغل

شفا – طالبت لجنة من أعضاء الكونغرس الأميركي بإجابات من الرئيس التنفيذي لشركة غوغل عن بعض الأسئلة الملحة حول الميكروفون المخفي في الإصدار الأحدث من نظام الإنذار المنزلي المسمى Nest Guard.

وقالت لجنة مجلس الشيوخ لشؤون التجارة والعلوم والمواصلات إنه حتى لو لم تستخدم غوغل المعلومات الحاصلة عليها من الميكروفون المخفي الذي لم يتم الكشف عنه سابقاً أو إذا تم إيقاف تشغيله افتراضياً، فإنه لا يزال هناك خطر.

ويريد السيناتور روجر ويكر، رئيس اللجنة، والسيناتور جيري موران والسيناتور جون ثون الحصول على إجابات من بيتشاي.

وبحسب اللجنة كان بإمكان المتسللين تفعيل الميكروفون لتسجيل المعلومات بشكل غير مشروع دون معرفة المالكين لنظام الإنذار المنزلي Nest Guard.

ويتطلع أعضاء مجلس الشيوخ إلى معرفة متى أدركت غوغل أن الميكروفون قد تم تضمينه في نظامها، ومتى أدركت الشركة أنها أخفقت في ذكر الميكروفون في مواصفات الجهاز المقدمة إلى المستهلكين، والخطوات التي اتخذتها لإعلام مالكي Nest أن الأجهزة تحتوي على ميكروفون.

كما يريد الأعضاء معرفة ما إذا كان الميكروفون قد تم استخدامه من قبل غوغل أو من قبل جهة خارجية ربما تم منحها الوصول إلى الميكروفون، حيث يمثل ذلك في حال حدوثه انتهاكاً كبيراً للخصوصية لأصحاب أجهزة Nest الذين ربما تم التنصت عليهم دون علمهم.

وبعثت لجنة مجلس الشيوخ لشؤون التجارة والعلوم والمواصلات، التي تشرف على خصوصية المستهلك الأميركي والتكنولوجيا، برسالة إلى سوندار بيتشاي الرئيس التنفيذي لشركة غوغل يوم الثلاثاء.

وتطلب اللجنة من غوغل تقديم إجابات كتابية بحلول 12 مارس، كما طلبت تقديم إحاطة شخصية لموظفيها حول الموضوع في موعد أقصاه 29 مارس، وشرح ما الذي دفع الشركة إلى نسيان تضمين الميزة المخفية لفترة طويلة.

وجاء في الرسالة “أصبح المستهلكون في السنوات الأخيرة قلقين بشكل متزايد حول قدرة شركات التكنولوجيا الكبرى على جمع واستخدام البيانات الشخصية الخاصة بهم دون علمهم. لذلك، من الأهمية بمكان أن تكون شركات مثل غوغل شفافة تماماً مع المستهلكين، وتوفر الكشف الكامل عن جميع المواصفات التقنية لمنتجاتها”.

وأضافت “فشل غوغل في الكشف عن الميكروفون المخفي داخل منتج Nest Secure يثير تساؤلات خطيرة حول التزامها بالشفافية”.

وتعرضت غوغل لانتقادات واسعة عندما تبين أنها لم تكشف عن الميكروفون المخفي في نظام الأمان Nest Guard الذي كان موجوداً في السوق منذ عام 2017.

وظهرت المعلومات حول ذلك الميكروفون عندما أعلنت الشركة أن التحديث البرمجي الجديد سوف يسمح للمستخدمين بتنشيط مكبرات الصوت باستخدام المساعد الصوتي لشركة غوغل.

وبررت عملاقة التكنولوجيا عدم إدراج الميكروفون ضمن مواصفات جهاز Nest Guard المنشورة عبر الإنترنت بالخطأ.

وقال المتحدث باسم الشركة: “لم يكن الغرض من الميكروفون أن يبقى سراً أبداً وكان يجب إدراجه في المواصفات الفنية. لقد كان هذا خطأ من جانبنا. لم يتم تشغيل الميكروفون أبداً، ولا ينشط إلا عندما يفعل المستخدم الخيار”.

شاهد أيضاً

الإمارات تدين الانفجار الذي وقع في مدينة ليون الفرنسية

شفا – أدانت دولة الإمارات بشدة حادث انفجار طرد مفخخ استهدف أحد شوارع مدينة ليون …