الاحتلال يهدم 7 منازل لفلسطينيين بالقدس

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 22 نوفمبر 2017 - 4:11 مساءً
الاحتلال يهدم 7 منازل لفلسطينيين بالقدس

شفا – هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء سبعة منازل لفلسطينيين في القدس والضفة الغربية المحتلتين، بذريعة عدم الترخيص.

وذكر محمد جمال أبو خضير صاحب أحد منزلين هدمهما الاحتلال بشعفاط أنه تفاجأ بتطويق قوات الاحتلال حي السهل، وشروع جرافات بلدية الاحتلال بالقدس بهدمهما، دون سابق إنذار.

وأشار إلى أن البناء يعود لوالده الذي بنى الشقتين قبل نحو شهرين، من أجل السكن فيها وشقيقه رائد، وتبلغ مساحتهما 300 متر مربع، مبينًا أنه لم يتسلم أي مخالفة بناء أو إنذار هدم.

في حين، اعتدت قوات الاحتلال على شابين من عائلة أبو خضير بالضرب المبرح، خلال عملية الهدم.

وفي قرية العيساوية شمال شرق القدس، هدمت آليات بلدية الاحتلال فجر اليوم منزلًا قيد الإنشاء، بذريعة البناء دون ترخيص.

وأفاد شهود عيان أن قوة عسكرية إسرائيلية حاصرت القرية فجرًا وفرضت طوقًا عسكريًا على حي سكني ووفرت الحماية للجرافات التي هدمت منزل عائلة محيسن وشردت قاطنيه.

وذكر صاحب المنزل شريف محيسن أن قوات الاحتلال حاصرت المنزل من جميع الجهات، وشرعت في هدمه دون سابق إنذار.

وقال إن المنزل عبارة عن بناء مُضاف لمنزله القديم الذي يعيش فيه منذ سنوات طويلة، وبناه في عام 2015 وتبلغ مساحته 170 مترًا مربعًا.

وأضاف “اضطررت إلى البناء بسبب الضيق الذي أعيشه وأسرتي في منزل مكون من غرفة ومطبخ وحمام، والبالغ عددها سبعة أفراد أكبرهم عمره 21 عاما وأصغرهم 9 سنوات”.

وأوضح أنه تسلم إنذار هدم في شهر نيسان الماضي، وتوجه بعدها إلى المحاكم الإسرائيلية، إلا أنها أصرت على هدم المنزل.

ولفت إلى أن المحكمة الإسرائيلية طلبت منه هدم منزله بيده، لكنه رفض.

ونفذت بلدية الاحتلال عملية هدم في قرية العيساوية للمرة الثانية على التوالي خلال أسبوع، حيث هدمت في منتصف الشهر الجاري، بناية سكنية قيد الإنشاء تعود للمواطن إبراهيم موسى سلامة.

وفي السياق، هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم منزلين في بلدة بتير غربي محافظة بيت لحم جنوبي الضّفة الغربية المحتلة، بذريعة عدم الترخيص.

وأفاد رئيس مجلس قروي بتير أكرم بدر لوكالة “صفا” بأنّ جرافات الاحتلال هدمت منزلين قيد الإنشاء في البلدة، أحدهما يملكه المواطن نضال عبدالله، مشيراً إلى أنّ هذه المرة الثانية التي يهدم فيها الاحتلال منزل المواطن عبدالله.

وأشار إلى أنّ المنزلين واقعان على مقربة من مدخل البلدة من جهتها الجنوبية الشرقية، موضحاً أنّ الاحتلال يدعي أنّ المنزلين غير مرخصين، رغم أنهما بعيدان عن أيّ مستوطنات أو شوارع التفافية.

وفي نابلس، هدم الاحتلال صباح اليوم منزلًا حديث البناء في قرية فروش بيت دجن شرق المدينة الواقعة بشمال الضفة الغربية، بحجة عدم الترخيص.

وقال رئيس مجلس قروي فروش بيت دجن توفيق حج محمد إن قوات الاحتلال اقتحمت القرية ترافقها جرافة، وشرعت بهدم منزله الذي لم يمض على بنائه سوى أربعة أشهر.

وأوضح أن المنزل مبني من الطوب والصفيح، ويسكنه تسعة من أفراد عائلته، وكان الاحتلال سلّمه في وقت سابق أمرًا بوقف البناء.

ويمنع الاحتلال إقامة أي بناء حديث في فروش بيت دجن التي تقع في الاغوار، بحجة أنها في المنطقة المصنفة (C) التي تخضع لسيطرة الاحتلال.

وفي الخليل، هدمت جرافات الاحتلال ظهر اليوم مسكنًا في مسافر يطّا جنوبي المحافظة.

وأفادت مصادر محلية بأنّ قوّات الاحتلال هدمت مسكنا متواضعا من الأكياس والأخشاب في مسافر يطّا يملكه المواطن محمد يونس أبو عرام.

وشنّت قوّات الاحتلال منذ ساعات صباح الأربعاء عمليات هدم طالت العديد من المساكن الفلسطينية بمختلف أنحاء الضّفة الغربية والقدس، تزامنًا مع ذروة أوّل منخفض جوي بالمنطقة.

رابط مختصر