أهالي الاسرى يغلقون مقرًا أمميًا بالخليل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 17 مايو 2017 - 3:51 مساءً
أهالي الاسرى يغلقون مقرًا أمميًا بالخليل

شفا – أغلق العشرات من أهالي الأسرى والنشطاء والمدافعون عن حقوق الإنسان الأربعاء مقر المفوضية السامية للأمم المتحدة في الخليل، احتجاجًا على ما وصفوه بـ “صمت المنظمة” الدولية، تجاه أبنائهم المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال لليوم الـ31 على التوالي.

وعلّق المشاركون لافتات كتب عليها (مغلق بناءً على قرار قيادة إضراب الأسرى)، وسلّموا مذكرة للأمم المتحدة، يطالبونها بتدويل قضية الأسرى، وفق القوانين الدولية والانسانية، والعمل على ملاحقة إسرائيل، في ظل جرائمها المتواصلة بحقهم، وخروجها عن صمتها، تجاه ما يتعرضون له في سجون الاحتلال.

واستنكر مدير نادي الأسير في الخليل أمجد النجار الصمت الدولي بحق الأسرى في سجون الاحتلال، خاصة بعد مضي شهر على إضرابهم، وتدهور الأوضاع الصحية للكثير منهم.

وطالب مدير “هيئة شؤون الأسرى” بالخليل إبراهيم نجاجرة، الأمم المتحدة بالتحرك العاجل لإنقاذ الأسرى المضربين، الذين يصارعون الموت في كل لحظة، ومتابعة الانتهاكات المتواصلة والمتعمدة بحق الحركة الأسيرة.

وطالب ممثل القوى الوطنية بالخليل بدران جابر الأمم المتحدة الوقوف عند مسؤولياتها تجاه الأسرى، وأن يكون هناك بيان يطالب إسرائل بالاستجابة لمطالب الأسرى الإنسانية

رابط مختصر