قراقع: التجربة الثقافية والفكرية للاسرى من اكبر التجارب الانسانية العالمية

تـــاريــــخ الـــنـــشــر ◄ الثلاثاء 28 مارس 2017 - 1:44 مساءً
قراقع: التجربة الثقافية والفكرية للاسرى من اكبر التجارب الانسانية العالمية

شفا – قال عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين ان التجربة الثقافية والنضالية للاسرى في سجون الاحتلال من اكبر واعظم التجارب الانسانية العالمية، حيث ابدع الاسرى في الحفاظ على هويتهم الثقافية والوطنية من خلال صمودهم ووحدتهم وتحديهم لسياسة الطمس الثقافي والاستهداف الانساني الذي واجهوه على مدار كافة سنوات الاعتقال.

وقال قراقع ان نتاجات الاسرى الثقافية والادبية والفنية تحتل مرتبة عالية في مصاف ادب المقاومة وجزء هام من التاريخ النضالي الفلسطيني، وتستحق الاهتمام والتوثيق والتدريس والنشر على كافة المستويات وفي كافة اللغات حتي يتعرف العالم على معاناة الاسرى ونضالهم في الحفاظ على انسانيتهم ، وللكشف عن الممارسات والاجراءات التعسفية التي ارتكبت بحقهم من خلال ما كتبه الاسرى ووثقوه داخل السجون.

اقوال قراقع جاءت خلال ندوة ثقافية نظمتها وزارة الثقافة الفلسطينية في مقر اللجنة الشعبية في مخيم عين السلطان وبحضور وإشراف ميسون سلامة مديرة وزارة الثقافة والكاتب الاسير المحرر عصمت منصور ، وحشد من المسؤولين والاسرى المحررين ، وقد ادار الندوة حسن صالح.

واستعرض الكاتب الاسير المحرر عصمت منصور تجربته الثقافية داخل السجون، حيث اصدر ثلاثة اعمال ادبية منها رواية السلك، ورواية سجن السجن، وكشف البعد الانساني والنضالي لهذه الروايات من خلال معايشة واقع السجن وابراز نضالات الاسرى في الحصول على القلم والكتاب وتحويل السجون الى مدارس وجامعات والاهتمامات الثقافية الواسعة للمعتلقين ، معتبرا ان الثقافة داخل السجون صقلت سخصية المعتقلين وعيا ونضالا ولعبت دورا كبيرا في صمود الاسرى.

رابط مختصر