11:45 مساءً / 22 يوليو، 2019
آخر الاخبار

اختتام أعمال المؤتمر التخصصي الأول في الخليل

شفا -اختتم المركز الفلسطيني للاتصال والسياسات التنموية في الخليل أمس برعاية مدير عام الداخلية في المدينة الدكتور كايد جرادات المؤتمر التخصصي الأول ( حقوق العاملات بين النظرية والتطبيق )، في قاعات فندق الخليل السياحي، وبمشاركة عدد كبير من ممثلي النقابات المهنية والمؤسسات الأهلية والحكومية والعاملات في المشاغل الصغيرة وأرباب العمل والحقوقيين وممثلي وزارة العمل.

 

وافتتح المؤتمر المحامي محمد وزوز مدير العيادة القانونية في المركز الفلسطيني والذي رحب بالمشاركين وتحدث عن مشروع حماية حقوق العاملات في المشاغل الصغيرة والممول من مشروع الأمم المتحدة الإنمائي / قطاع العدالة، حيث عرض على المشاركين أهم مخرجات المشروع حتى الآن.

 

كما قدم كلمة المركز الفلسطيني جميل الدرباشي مدير عام المركز مركزا على انجازات المركز الفلسطيني خلال مسيرته السابقة، وعرض الخطة المستقبلية للمركز خلال الأعوام القادمة، مشيرا إلى الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي واكبت مسيرة المركز وأثرت سلبيا على الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، مشيدا بدور الإعلام الفلسطيني في تعميم نجاحات المركز.

 

أما مدير عام الداخلية في الخليل الدكتور كايد جرادات فقد ركز على منظومة القيم الأخلاقية لمنفذي القانون في الأراضي الفلسطينية، والتي يجب أن تكون مسلكية في حياتهم متطرقا إلى دور وزارة الداخلية في حماية ومساعدة المؤسسات الأهلية حتى تتمكن من تقديم خدماتها للجمهور في ظل مناخ جيد مشيدا بالدور الهام والمميز للمركز الفلسطيني والذي يقدم خدماته لآلاف المواطنين بكافة المجالات الحياتية.

 

وقد بدأت الجلسة الأولى من أعمال المؤتمر والذي أدارها عدلي قباجة واحتوت على ورقتي عمل لمكتب وزارة العمل بعنوان دور وزارة العمل في حماية حقوق النساء العاملات وقدمها جواد زبلح، أما الورقة الثانية فكانت مقدمة من الاتحاد العام لعمال فلسطين بعنوان دور الاتحاد في حماية حقوق العاملات وقدمها محمود خليفة.

 

أما الجلسة الثانية من المؤتمر والتي أدارتها السيدة سحر إقنيبي فقد احتوت على ثلاث أوراق عمل وكانت الورقة الأولى للدكتور راتب الجعبري بعنوان عقد العمل والأجور ، أما الورقة الثانية فقد كانت للمحامي زهير إسعيد بعنوان شروط وظروف العمل، والورقة الثالثة للدكتور ادريس جرادات من مركز السنابل للدراسات بعنوان دراسة حالة في ميدان العمل- إعاقة حركية ، كما عرضت السيدة وفاء العسلي سيدة أعمال فلسطينية تجربتها في الحياة ووصولها إلى مصاف كبار المستثمرين في محافظة الخليل.

 

وأفادت فداء أبو تركي المدير المالي والإداري للمؤسسة بأن هذا المؤتمر هو الثالث خلال أربعة أسابيع نفذها المركز الفلسطيني الأول حول حماية حقوق الأطفال من العبودية والثاني مؤتمر التسامح الاجتماعي والحد من القتل على خلفية الشرف والثالث حماية حقوق النساء العاملات بين النظرية والتطبيق، مركزة على أن المؤتمر يهدف إلى تفعيل قانون العمل الفلسطيني في المشاغل الصغيرة وإصدار قانون الحد الأدنى للأجور رقميا.

 

وفي نهاية المؤتمر أوصى المشاركون بما يأتي تعزيز دور النقابات العمالية وإسنادها في الدفاع عن حقوق العاملات في المشاغل الصغير، توعية العاملات بحقوقهن الاقتصادية والنقابية والعمالية والاجتماعية، دعوة وزارة العمل إلى تشديد الرقابة على المشاغل الصغيرة وإلزام أصحابها بتطبيق قانون العمل الفلسطيني، ضرورة الإسراع في سن قانون الحد الأدنى للأجور رقميا في الاراضي الفلسطينية ، تشجيع المشاغل الصغيرة وحماية المنتج الفلسطيني وتقنين الاستيراد الخارجي بهدف الحد من البطالة في الاراضي الفلسطينية.

شاهد أيضاً

4 إصابات برصاص قوات الاحتلال شرقي غزة

شفا – أصيب ظهر الإثنين أربعة مواطنين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال فعالية رافضة للحصار …