11:09 صباحًا / 12 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

كلمة إلى من يهمه الأمر…بقلم : سمير الجندي

اسمعوني جميعكم، أنا لا أنتمي لأي منبر، ولا أتبع أي جهة مهما كانت، أنا شعاري القدس، وعنواني فلسطين، أقول لكم جميعا ومن قلب قلب القدس، في هذه الأيام، يحشد المحتل كل عناصره، رجاله ونسائه، أطفاله، وشيوخه، جنوده ومجنداته، يحشدهم ويستنفرهم للتوجه إلى المدينة المقدسة، ونحن معزولون عن بعضنا البعض، المحتل لا يسمح بدخول القدس إلا لمن كُتب على بطاقته بأنه يسكن البلدة القديمة، وغير ذلك لا يسمح لأي عربي فلسطيني من دخول المدينة، بينما يأتي بكل من يتنفس من أي جنس آخر لدخولها، ونحن نرى فئتين مختلفتين على زيارة أو عدم زيارة، هذا ضد الزيارة وذاك مع الزيارة، والقدس بحاجة ماسة لتواجد من يستطيع التواجد وبأي طريقة ، المهم أن يصل المدينة، ويثبت وجوده ولو مؤقتا، نحن في القدس لم نكلف أحدا بالتحدث باسمنا، نحن لسنا بحاجة لأي شيء غير الرجال الرجال، كفانا خطابات زائفة، وشعارات لا تخدم إلا أصحابها، وبالعكس تأتي بالمضرة على المدينة وسكانها الذين أصبحوا كالأيتام على مائدة اللئام…

سمير الجندي

القدس العتيقة

شاهد أيضاً

بالصور.. إصابة 6 مستوطنين خلال قصف المقاومة الفلسطينية لعدة مناطق إسرائيلية في الجنوب

شفا – أصيب 6 مستوطنين اسرائيليين خلال القصف المستمر للمقاومة الفلسطينية على البلدات الاسرائيلية في …