2:11 صباحًا / 19 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

تدهور خطير لصحة المزيد من الأسرى المضربين عن الطعام

شفا – أكدت مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان حصول تدهور خطير لصحة المزيد من الأسرى المضربين عن الطعام المعتقلين في سجن الرملة.


وزار محامي المؤسسة محمود حسان أمس الاثنين مستشفى سجن الرملة والتقى المعتقلين جعفر عز الدين، ومحمود السرسك.


وأفاد المحامي أن المعتقل السرسك مضرب عن الطعام منذ 47 يومًا و يشعر بتعب شديد ويعاني من تشويش في الرؤية، حيث كان قد خضع لفحوصات البنكرياس بمستشفى “أساف هروفيه” بسبب الالتهابات التي تنتشر في جسده، ويتقيأ منذ خمسة أيام بعد تناول الماء.


يذكر أن المعتقل السرسك (25 عامًا) من سكان منطقة الشبورة في مخيم رفح، وأحد لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم، كان قد تعرض للاعتقال على يد قوات الاحتلال بتاريخ 22/7/ 2009، على حاجز “بيت حانون/آيرز” وهو في طريقه للالتحاق بنادي شباب بلاطة الرياضي بنابلس شمال الضفة الغربية.


وفور اعتقاله نقل إلى سجن عسقلان للتحقيق معه وبعد 30 يومًا من التحقيق المستمر والمكثف لم تقدم النيابة العسكرية لائحة اتهام بحقه أو دلائل تدينه.


وبتاريخ 23/8/2009، قررت النيابة العسكرية استمرار احتجازه بموجب قانون المقاتل غير الشرعي هو نوع من أنواع الاعتقال الإداري الذي تمارسه قوات الاحتلال بحق سكان قطاع غزة.


ويخوض المعتقل السرسك إضرابًا مفتوحًا عن الطعام منذ 19/3/2012، رفضاً لهذا الاعتقال واستمرار احتجازه دون تهمة أو محاكمة، وبتاريخ 8/4/2012 نقل من سجن النقب الصحراوي إلى العزل الانفرادي في سجن ايشل في بئر السبع، وفي يوم 16/4/2012 ، نقل “لمستشفى سجن الرملة” نتيجة تردي وضعه الصحي.


فيما يخوض المعتقل جعفر عز الدين الإضراب المفتوح عن الطعام منذ 48 يومًا.


وأفاد المحامي حسان بعد زيارته أن حالته الصحية مازالت مبعث قلق شديد حيث يشعر بدوار وألم في الرأس وفي عضلة القلب، ويعاني من ألم حاد في عضلة الفخذ ، وألم في الكلى والخواصر وتعرض لدوخة اسقطته ارضاً مما تسبب له بجروح في رأسه.


وأوضح أن المعتقلين مصممين على مواصلة إضرابهما حتى نيل حريتهما وتحقيق كامل مطالب الحركة الأسيرة على الرغم من كل الضغوطات التي يتعرضان لها من قمع وعزل، كما وأبلغا عن قيام قوات مصلحة السجون بمصادرة كافة اغراضهما، والضغط عليهما لوقف إضرابهما وتناول المحاليل الطبية.


يذكر أن المعتقل عز الدين (41 عامًا)، من سكان قرية عرابة قضاء مدينة جنين، متزوج ولديه 8 أطفال، أعتقل من منزله بتاريخ 21/3/2012، وفي اليوم نفسه أصدر بحقه أمر اعتقال إداري لمدة ستة أشهر.


ويخوض عز الدين إضرابًا مفتوحًا عن الطعام منذ تاريخ 23/ 3/ 2012 رفضاً لسياسة الاعتقال الإداري، وقد نقل من سجن مجدو بتاريخ 28/3/2012، إلى العزل الانفرادي في سجن الجلمة ليتم نقله يوم 11/ 4/ 2012، إلى “مستشفى سجن الرملة” نتيجة تردي وضعه الصحي.

 

شاهد أيضاً

القائد محمد دحلان يدعو السلطة لإلغاء أوسلو ووقف التعاون الامني مع اسرائيل رداً على تصريحات ” بومبيو “

شفا – أكد القائد الفلسطيني البارز النائب في المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية قائد …