11:36 صباحًا / 17 يوليو، 2019
آخر الاخبار

السلطات الإيرانية تشترط على طلاب الأحواز دفع نصف مليون ريال للشهادة الدراسية و الغلاء تجاوز 146%

الاحواز

تقرير: المركز الأحوازي للإعلام و الدراسات الإستراتيجية

شفا -كشفت مصادر خاصة عن إتخاذ السلطات الإيرانية إجراءات جديدة بحق الطلاب الأحوازيين العرب لمن يريد إستلام شهادته الدراسية. و أتخذت إدارة التعليم في الأحواز هذه الخطوة بحق الطلاب حسب ما كشفت عدد من العوائل الأحوازية التي إرادت إستلام الشهادات الدراسية لأبناءها. و أكدت العوائل الأحوازية بان المدارس طالبتهم بدفع مبلغ نصف مليون ريال إيراني مقابل كل شهادة في كل صفوف المدارس الإبتدائية و الثانوية و الإعدادية. و تأتي هذه الخطوة ضمن سياق عام للضغط على الشعب العربي في الأحواز خاصة في المجال الإقتصادي الذي تعاني معظم العوائل من العوز و الفاقة جراء تردي الأوضاع و البطالة و الغلاء خاصة في مناطق الشعوب غير الفارسية في إيران.

و تشير التقارير و الإحصائيات على إن 33% من الطلاب العرب في الأحواز يضطرون الى ترك الدراسة في المرحلة الإبتدائية و 50% في المرحلة الثانوية و 70% في المرحلة الإعدادية. و ذلك لسببين أساسيين الأول صعوبة الدراسة باللغة الفارسية و منع الطلاب العرب بالدراسة باللغة العربية و السبب الثاني بسبب الأوضاع الإقتصادية الصعبة في الأحواز.

و من جانب ثاني حددت إجور العمال في ايران براتب 390 الف تومان إيراني في الشهر حسب التعديل الجديد للعام الإيراني 1391 الموافق لعام 2012 , في الوقت الذي عين خط الفقر الشديد  أو المطلق في ايران لذوي الرواتب 700 الف تومان ايراني حسب الارقام و الاحصائيات الرسمية و الشبه الرسمية التي تنشر بين الحين و الاخر في وسائل الاعلام الايرانية المختلفة. و ذكر موقع “شهرزاد نيوز” نقلا عن وكالة إيلنا للأنباء على لسان “فرامرز توفيقي, الناشط العمالي و عضو لجنة الإجور” بان 60% من العمال في إيران يحصلون على أجور الحد الأدنى مما يدفعهم  للعمل بوظائف ثانية و ثالثة و يبقون ساعات طويلة في العمل بعيدا عن عوائلهم من أجل الإبتعاد عن الخط الفقر المطلق. و يضيف توفيقي, بسبب عدم دفع الرواتب العادلة للعمال , يضطر العامل في إيران لأخذ أنواع القروض من البنوك من اجل لقمة العيش و إطعام عوائلهم.

في نفس السياق كشف البنك المركزي الإيراني بتقرير رسمي عن إرتفاع الأسعار من 18% إلى 146% خلال العام الماضي لأكثر من 33 بضاعة و مواد غذائية أساسية في طهران. و كشفت وكالة فارس للانباء عن تسجيل أعلى إرتفاع لأسعار الخضروات بعد ما تجاوز 146% حيث ارتفع خلال عام واحد سعر الخضروات في طهران من 615 تومان للكيلو الى 1516 تومان للكيلو. و تلتها الطماطم حيث ارتفع سعرها 107% و وصل كيلو الطماطم من 838 تومان في العام الماضي الى 1850 تومان في العام الجديد. و سجل الخيار التصنيف الثالث لإرتفاع الأسعار في طهران ب 90.1% و ارتفع  كيلو الخيار من 982 تومان الى 1867 تومان. و ارتفعت أسعار اللحوم بنسبة 50% و أسعار الدجاج 39%. و أهم المواد الغذائية التي ارتفعت اسعارها هي السكر و الشاي و الزيت و الألبان و الحبوب و الفواكه و البيض.

ACMSS

شاهد أيضاً

الغاء جلسة للكابنيت بشان غزة

شفا – تلقى وزراء المجلس الوزاري المصغر “الكابنيت”، اليوم الأحد، إشعاراً بإلغاء جلسة كانت مقررة …