4:44 صباحًا / 29 مايو، 2024
آخر الاخبار

بوتين: روسيا مستعدة للتعاون مع إفريقيا في مواجهة خطر أوبئة جديدة في القارة السمراء

بوتين: روسيا مستعدة للتعاون مع إفريقيا في مواجهة خطر أوبئة جديدة في القارة السمراء

شفا – قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن خطر ظهور أوبئة جديدة في العالم مرتفع، والقارة الإفريقية معرضة بشكل خاص لهذه التحديات التي تحتاج إلى بناء إمكاناتها الطبية والتكنولوجية والعلمية.


جاء ذلك في كلمة بوتين التي بعث بها للضيوف والمشاركين في المؤتمر الدولي الروسي الإفريقي الأول لمكافحة الأمراض المعدية، وقرأتها رئيسة هيئة الخدمة الفيدرالية لمراقبة حماية المستهلك ورفاهية الإنسان “روس بوتريب نادزور” آنا بوبوفا، حيث قال بوتين إن روسيا مستعدة لتعاون أكثر نشاطا في مجال الرعاية الصحية.


وتابع: “لا يزال خطر ظهور أوبئة جديدة وانتشار الأمراض الخطيرة المعروفة بالفعل في العالم مرتفعا للغاية. والقارة الإفريقية معرضة بشكل خاص لهذه التحديات، وتحتاج إلى تسريع بناء الإمكانات الطبية والعلمية والتكنولوجية لحماية سكانها. وروسيا، من جانبها، مستعدة للتعاون الأكثر نشاطا في هذا القطاع الهام من الرعاية الصحية”.

وأشار إلى أن برنامج مساعدة البلدان الإفريقية في مجال الصحة والصحة الوبائية، الذي تم إطلاقه عام 2023، ينص على توفير عشرة مختبرات متنقلة على مستوى عال من الحماية البيولوجية، وتدريب أكثر من 350 متخصصا إفريقيا، إضافة إلى سلسلة من الأبحاث العلمية المشتركة.

وأكد بوتين أن المشاركين في المؤتمر، من ممثلي الإدارات والخدمات الحكومية ذات الصلة والأطباء وعلماء الأوبئة وعلماء الأحياء الدقيقة من 20 دولة سيكونون قادرين على تبادل المعرفة والخبرة المهنية في الوقاية من تفشي الأمراض المعدية والاستجابة لهذه التحديات.

وتنظم هيئة “روس بوتريب نادزور” بالتعاون مع وزارة الصحة في جمهورية أوغندا المؤتمر الدولي الروسي الإفريقي لمكافحة الأمراض المعدية في الفترة من 17-19 أبريل 2024 بمدينة كمبالا في الجمهورية الإفريقية. ويشارك في المؤتمر نحو 150 مشاركا من 18 دولة إفريقية ومن جنوب شرق آسيا وأمريكا الجنوبية ومن منظمات دولية.

وخلال الجلسات العامة وحلقات النقاش والموائد المستديرة، من المقرر مناقشة القضايا المتعلقة بالتهديدات الحديثة للسلامة البيولوجية والوقاية والتأهب للأوبئة وتطوير البنى التحتية المختبرية لمكافحة الأوبئة المختلفة، لا سيما الإصابات الخطيرة والطبيعية وذات الأهمية الاجتماعية ذات الصلة ببلدان القارة الإفريقية، والاستعانة بالخبرة الدولية في القضاء على تفشي الأمراض المعدية، وآفاق التعاون بين روسيا والدول الإفريقية في مكافحة الأمراض المعدية. وسوف تجرى تمارين توضيحية باستخدام مختبرات روسية متنقلة في إطار المؤتمر.

شاهد أيضاً

وزارة الزراعة والاغاثة الكاثوليكية شراكة وصلت لثلاثين عاما في تطوير وتنمية القطاع الزراعي

شفا – استقبل معالي وزير الزراعة البروفيسور رزق سليمية في مكتبه، بالممثل العام لمؤسسة الاغاثة …