6:48 مساءً / 11 ديسمبر، 2019
آخر الاخبار

المطران حنا يطالب سوريا بالتوحد ويدين العنف

شفا – قال المطران عطاالله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس بان محبي سوريا تقع على عاتقهم مسؤولية حث كافة الاطراف على التحاور والتلاقي نبذا للعنف، وبهدف افشال المخططات الخطيرة التي تستهدف الدولة السورية بكافة مكوناتها وهي تسعى لتقسيمها امعانا في اضعافها وتخريبها.

وقال حنا بان الدمار الذي حصل في سوريا هائل وازهقت أرواح الكثيرين من الابرياء ناهيك عن التخريب المتعمد بحق الدولة ومؤسساتها وبنيتها التحتية.

وقد جاءت تصريحات المطران هذه لدى لقائه امس وفدا من ابناء الجالية السورية المقيمة في العاصمة الاردنية عمان.

واضاف “على السوريين ان يتحملوا مسؤولياتهم قبل فوات الاوان فالسوريون بوحدتهم وتضامنهم وتعاونهم هم قادرون على تجاوز هذه المحنة وما نتمناه ان يحمل العام الجديد بارقة امل بحل للوضع الراهن في سوريا وأي حل يجب ان يكون سوريا بأمتياز دون ضغوطات او إبتزازات خارجية”.

واكد ان ما يحدث اليوم بحق سوريا لا علاقة له بالديمقراطية وبالمطالب العادلة للشعب السوري وإنما هو مخطط استعماري قديم جديد هادف لتخريب الدولة السورية وتدميرها خدمة لاعداء الامة العربية.

وقال” إننا عشية العام الجديد نطالب اخوتنا السوريين الذين يؤمنون بالحوار ونبذ العنف بضرورة أن يعملوا معا لسحب البساط من تحت أرجل المتآمرين على الدولة السورية. وأضاف بإننا نعزي سورية بشهدائها الأبرار وندين الارهاب والعنف الممارس بحق الدولة والشعب وعلى السوريين أن يضعوا حدا لها العنف بوحدتهم وتضامنهم .

واشار ان اعداء سورية يستغلون الوضع الراهن للانتقام منها بطريقة بشعة.

وقال” يا ايها السوريين توحدوا من أجل بلدكم فالمؤامرة تستهدفكم جميعا ولا تستثني منكم أحدا ,إن إنقاذ سوريا بيدكم وانتم قادرون على هذا بوحدتكم وتماسككم”.

شاهد أيضاً

رئيس الكنيست : ذاهبون لانتخابات ثالثة لا محالة

شفا – أكد رئيس الكنيست، يولي إدلشتاين، أن إسرائيل ذاهبة إلى انتخابات ثالثة للكنيست لا …