3:42 صباحًا / 12 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

مؤسسة النيزك تختتم معرض ومسابقة الإبداعات والابتكارات الفلسطينية

شفا – اختتمت مؤسسة النيزك للتعليم المساند والإبداع العلمي معرض ومسابقة الإبداعات والابتكارات الفلسطينية السابع “صنع في فلسطين 2012” والذي عقد في مدينتي غزة ورام الله وضم ابتكارات مميزة تنوعت بين العلوم التطبيقية والهندسة بفروعها والتكنولوجيا وغيرها.

وأعلنت نتائج المسابقة في حفل رسمي تلا جولة في المعرض للتعرف على المشاريع والابتكارات المشاركة، وضمت الجولة والحفل معالي وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتورة صفاء ناصر الدين ممثلة عن دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور سلام فياض، واللواء جبريل الرجوب أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وموسى أبو زيد رئيس ديوان الموظفين، والدكتورة ليلى غنام محافظ رام الله والبيرة والسيدة صفاء أبو عصب مديرة البرامج في مؤسسة الدياكونيا، والمهندس عدنان سمارة رئيس المجلس الأعلى للتميز والإبداع، ولفيف من الشخصيات الرسمية وممثلين عن مؤسسات وفعاليات رسمية دولية ومحلية.

وأوضحت الدكتورة صفاء ناصر الدين وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في كلمة القتها نيابة عن الدكتور فياض أثناء حفل توزيع الجوائز حرص الحكومة الفلسطينية على دعم الشباب الفلسطيني وابتكاراتهم والاستثمار بالعقول، وحرصها على تشجيع البرامج التي تمكن الشباب وتساهم في دعم مشاريعهم التي تنطلق للتنافس في الأسواق، مؤكدة على أن الابتكارات والإبداعات الفلسطينية تثبت أننا بلا شك نستطيع أن نصبح دولة.

ومن جهته شكر المهندس عارف الحسيني، مؤسس ومدير عام مؤسسة النيزك الحضور على دعم مسيرة الابتكار واضاف في كلمته أن انعقاد المعرض والمسابقة وإن جاءت متأخرة بسبب العدوان الغاشم الذي تعرضت له غزة الحبيبة، إلا أنه يثبت قدرة الشعب الفلسطيني على ادهاش العالم بالابتكارات المختلفة. وأكد الحسيني على إيمان المؤسسة برعاية الموهبة وملكة المعرفة والعلوم، وأكد على مساعي المؤسسة في تطوير برامجها حتى استطاعت اطلاق برامج الريادة العلمية لطلبة المدارس والنجاح في ربطها مع برامج متقدمة في فيزياء الفضاء تعقد في محطة ناسا الفضائية.

وعبرت السيدة صفاء أبو عصب، مديرة البرامج في مؤسسة دياكونيا عن سعادتها ومؤسسة الدياكونيا بالشراكة مع مؤسسة النيزك في السنة السابعة على التوالي في برنامج ومسابقة صنع في فلسطين.

وأكدت على الحاجة الماسة في فلسطين للمشاريع الريادية التي توفر فرص عمل للشباب، وهذا البرنامج يعد الأمثل في دعم هذه المبادرات الريادية. وقد هنأت بالنيابة عن مؤسسة الدياكونيا جميع المشاركين والفائزين في المسابقة.

وضم معرض الابتكارات والإبداعات الفلسطينية لهذا العام 11 مشروعاً من الضفة الغربية و17 مشروعاً من قطاع غزة تنوعت في تخصصاتها بين الكيمياء والهندسة الميكانيكية والكهربائية وتكنولوجيا المعلومات وغيرها من أصل أكثر من 300 متقدم ومتقدمة للمشاركة في برنامج ومسابقة صنع في فلسطين 2012. وقد فاز بالمركز الأول مكرر مشروع انتاج الوقود من مخلفات البلاستيك للمشاركين رحال رشيد ومحمد مناصرة وأفنان حمد ومرح جاموس، والمركز الأول مكرر مشروع نظام فحص جودة المياه داخل الأنابيب للمشاركين كارم ابو عودة وأنيس أبو حمد وبكر الواوي، وفي المركز الثاني مكرر فاز مشروع المكافحة الحيوية لحشرة حافرة انفاق البندورة للمشاركة هالة محمد محيسن، والمركز الثاني مكرر مشروع المكبس الحراري المطور للمشاركين جنان نجوم وجميل الجنيدي وتمارا هلسة، وفي المركز الثالث مكرر فاز مشروع ابراهيم دعابس عن مشروعه ماكينة زراعة البصل الحديثة، والمركز الثالث مكرر مشروع المستنبتات الخضراء للمشارك محمد أبو مطر.

ويجدر بالذكر أن برنامج صنع في فلسطين الذي ينفذ للعام السابع على التوالي هو أحد برامج مؤسسة النيزك السنوية، ويمثل برنامجاً رائداً يسعى للربط بين البحث العلمي الجامعي والمهني من جهة و مجتمع الأعمال والصناعة من جهة أخرى، وذلك لمحاولة تقديم حلول للمشاكل التكنولوجية والعلمية والصناعية التي تواجه المنتج المحلي، جوهر البرنامج يكمن بمنح المبدعين الفلسطينين داخل الجامعات وخارجها الفرص والامكانيات الممكنة لتحقيق آمالهم وطموحاتهم، والتي من شأنها أن تؤدي لنتائج ذات قيمة عملية لتطوير منتجات جديدة أو لحل مشاكل تقنية بطرق وآليات إبداعية. ينفذ البرنامج بشراكة مميزة مع مؤسسة دياكونيا السويدية وشراكة إعلامية مع تلفزيون فلسطين، وبرعاية إعلامية إذاعية من شبكة راية الإذاعية، وبرعاية بوليصة التأمين من شركة ترست العالمية للتأمين.

شاهد أيضاً

القائد غسان جاد الله : لن يستطيع أحد إقصائنا من حركة فتح

شفا – أكد القائد البارز في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح، غسان جاد الله ” …