2:29 صباحًا / 13 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

تقرير “م ت ف”: إسرائيل توجه صفعة للعالم بتكثيف الاستيطان

إسرائيل توجه صفعة للعالم بتكثيف الاستيطان

شفا – لم يتأخر الرد الإسرائيلي كثيرا على اعتراف العالم بالدولة الفلسطينية كعضو مراقب في الامم المتحدة وارتأت حكومة نتنياهو أن توجه صفعة للعالم بأسره الذي صوت لصالح الدولة الفلسطينية ورفض الإحتلال ورفض الإستيطان، حيث قررت التساعية (منتدى وزراء التسعة الكبار في “إسرائيل”المجلس الأمني المصغر )بناء 3000 وحدة استيطانية بين القدس ومستوطنة “معاليه أدوميم”،وألف وحدة استيطانية في مستوطنات أخرى في الضفةالغربية ، حيث أوضح المنتدى التساعي أن ” استمرار البناء الاستيطاني يأتي انسجامًا مع خريطة المصالح الاستراتيجية الإسرائيلية”.

وفتحت بلدية الاحتلال، مكتباً لها في باب العمود بالبلدة القديمة في القدس المحتلة وضعت على أحد جدرانه علم بلدية الاحتلال، بمساحة تبلغ حوالي 6 أمتار مربعة، ويجلس فيه يومياً موظف أو اثنين، كما ترابط دراجة نارية تحمل شعار البلدية أمام المكتب في سابقة خطيرة، وخطوة أخرى للتضييق على السكان الفلسطينين المقدسين ومداهمة محلاتهم التجارية بشكل دائم ومفاجئ، كما تم الكشف على أن الاحتلال الإسرائيلي سيباشر قريبا ببناء كنيس ضخم باسم ” جوهرة اسرائيل” في قلب البلدة القديمة بالقدس يبعد نحو مائتي متر عن المسجد الاقصى من الجهة الغربية، وذلك بادعاء ترميم كنيس يهودي قديم ما اسمته مخطط ترميم كنيس “تفئيرت يسرائيل”- جوهرة ( او سوسنة) اسرائيل، والمخطط المذكور هو بمبادرة ما يسمى بـ “الشركة لتطوير الحي اليهودي”- وهو في الاصل حي الشرف الذي دمره الاحتلال عام 1967م-، وبدعم مما يسمى بـ “سلطة الآثار الاسرائيلية”، علما ان هذا البناء أقيم على أنقاض مصلى اسلامي. ويتكون الكنيس الجديد المذكور من ثلاث طوابق فوق الارض وقبة مقببة ضخمة، وسيكون ارتفاعه عن الارض نحو 23 متراً، وبتكلفة تصل الى خمسين مليون شيقل .

القدس:اعتدت مجموعة من المستوطنين على سيارات المواطنين المقدسيين بحي شعفاط وسط المدينة، وتم ثقب اطارات 8 سيارات منها وكتابة شعارات عنصرية، منها’تدفيع الثمن غزة’، وأجبرت عائلة دبش في قرية صور باهر على هدم بناية سكنية لها، بأمر من بلدية الاحتلال، بحجة وجود شارع التفافي بعرض 9 أمتار سيمر في المنطقة، علما أن السكنية المؤلفة من طابقين، تقع في حي “زعقوقة”،وأصدرت بلدية الإحتلال “اللجنة اللوائية في محكمة البلدية “قرارا بالهدم بحجة البناء دون ترخيص،تحسبا من دفع مبالغ طائلة ان هدمها الإحتلال .

نابلس:هاجم مستوطنون، حقول المواطنين في قرية قصرة جنوب نابلس، حيث دمروا سلاسل حجرية للفلاحين في القرية، وخربوا فيها، فيما قامت قوات الاحتلال في بلدة دير بلوط بخلع أشجار زيتون من أراضي كل من: نعيم نعمان رشدي ومرشد جبار عبدالله، كما اقتحمت مجموعة من المستوطنين تحت حماية قوات الاحتلال منطقة مفرق كفر الديك، و قامت باعمال الدورية.

بيت لحم :شرعت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، بتجريف أراضي زراعية في بلدة الخضر في منطقة ‘خلة الفحم’، تعود لمواطنين من بيت جالا، لأغراض استيطانية جنوب بيت لحم، لصالح توسيع حدود مستوطنة ‘دانيال’ المقامة على أراضي الخضر من خلال الشروع في بناء وحدات سكنية إضافية في منطقة ‘خلة ظهر العين’
وأغلقت الطريق الزراعي الوحيد الواقع بمحاذاة مفرق الطرق المؤدي إلى الشارع الالتفافي رقم 6 الواصل ما بين القدس ومجمع مستوطنة ‘عتصيون’ جنوب بيت لحم، هذا بعد أن تم تجريف الطريق ووضع صخور كبيرة فيها، مما يعيق المزارعون من الوصول إلى أراضيهم،كما تم إغلاق الطريق الواصلة ما بين بلدة الخضر وقرية نحالين غرب بيت لحم، ما يسمى بكيلو 17، بشكل محكم بواسطة الأكوام الترابية والصخور الكبيرة.

الأغوار:شرع مستوطنو مستوطنة ‘روتم’بعمليات تجريف جديدة في الجهة الشرقية من مستوطنة ‘روتم’ في الأغوار الشمالية، حيث قاموا بجرف أراضي خارج سياج المستوطنة في أراض كانوا استولوا على جزء منها من قبل وشرعوا ببناء منشآت زراعية فيها. عمليات التجريف تهدف إلى توسعة جديدة للمستوطنة التي جرى توسيعها من قبل، وزراعة مساحات واسعة من الأراضي بأشجار الزيتون بهدف طرد المزيد من السكان من أراضيهم،كما تم احتجاز المواطن محمد عليان عوض صاحب قطيع ماشية ويقيم في منطقة العين الحلوة المقابلة لمستوطنة مسكيوت.

رام الله: هاجمت مجموعة من المستوطنين عددا من المواطنين في قرية المزرعة الغربية ، ودارت مواجهات بين الجانبين.

بيت لحم: ضخ المستوطنون في مستوطنة ‘بيتار عيليت’ المقامة على أراضي قرى حوسان ووادي فوكين ونحالين في بيت لحم، ، المياه العادمة على أراضي زراعية في منطقة باب الفوار الواقعة جنوب القرية، حيث غمرت المياه أرضا زراعية تقدر مساحتها بـــ50 دونما مزروعة بمحاصيل القرنبيط والملفوف والفجل ، مما أدى إلى إتلاف المزروعات وإلحاق خسائر كبيرة بالمزارعين.

الخليل: شرعت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، بتجريف مساحات جديدة من أراضي بلدة بيت اولا الواقعة غرب الخليل،حيث داهمت منطقة وادي الرقاطي غرب البلدة وشرعت بتجريف نحو 70 دونما من اراضي المواطنين المزروعة بحوالي (1000) شجرة زيتون صغيرة، كما هدمت 3 آبار زراعية و3 غرفة زراعية وجرفت مئات الأمتار من الجداران الاستنادية المحيطة بالأراضي. وتعود ملكيتها الى المواطنين سليمان ابو ربيع وابراهيم الاطرش وسميح محمد الاطرش”.
كما شردت سلطات الاحتلال الاسرائيلي عائلة مكونة من 7 أنفار يعيشون في خربة أم نير شرق يطا جنوب الخليل، والقريبة من مستوطنة “سوسيا” التي اغتصبت أراضي المواطنين والمزارعين من مدينة يطا،
بعد أن هدمت الخيمتين اللتين تأويهم دون سابق إنذار، وشردت المواطن عيسى محمد أحمد الجبور وعائلته ،
كما هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، بئر مياه في خربة شعب البطم، وخيمة في قرية سوسيا شرق يطا ، تعود ملكيته للمواطن زهير الجبارين وخيمة يملكها المواطن عيسى محمد أحمد الجبور، كما نشطت عصابات “تدفيع الثمن” المتطرفة من حدة استفزازها للمواطنين في مدينة الخليل حيث لم يسلم محال تجاري او موقع أثري أو شارع من مخطوطات العصابات الاسرائيلية المتطرفة.

رام الله:هاجمت مجموعة من المستوطنين عددا من المواطنين في قرية المزرعة الغربية ، ودارت مواجهات بين الجانبين.

بيت لحم:ضخ المستوطنون في مستوطنة ‘بيتار عيليت’ المقامة على أراضي قرى حوسان ووادي فوكين ونحالين في بيت لحم، ، المياه العادمة على أراضي زراعية في منطقة باب الفوار الواقعة جنوب القرية، حيث غمرت المياه أرضا زراعية تقدر مساحتها بـــ50 دونما مزروعة بمحاصيل القرنبيط والملفوف والفجل ، مما أدى إلى إتلاف المزروعات وإلحاق خسائر كبيرة بالمزارعين.

شاهد أيضاً

كتائب شهداء الاقصى لواء العامودي تزف ثلاثة شهداء ارتقوا بقصف اسرائيلي شمال القطاع

شفا – نعت كتائب شهداء الأقصى – لواء الشهيد القائد نضال العامودي، الجناح العسكري لحركة …