5:57 مساءً / 15 نوفمبر، 2019
آخر الاخبار

مهنا: حماس تمارس جباية مبالغ فيها وأبلغناها احتجاجنا على الاعتقالات

شفا -أكد رباح مهنا عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الإثنين، رفض جبهته لسياسة القمع التي تمارسها حماس ضد أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، معرباً عن استنكاره لحملة الاستدعاءات والاعتقالات التي طالت عشرات الكوادر من الشعبية وفتح على خلفية احتجاجات على وفاة الطفل فتحي البغدادي في مخيم البريج الأسبوع الماضي.

وقال مهنا الذي يعد من أبرز قيادات الشعبية في غزة ” إن ما تمارسه حماس من أسلوب قمع ضد الشارع الغزي على خلفيات متعددة مستنكر ويجب أن يتوقف فوراً”، مشيراً إلى أن الجبهة أبلغت حماس احتجاجها على ممارساتها وقررنا عقد لقاء سيجري غداً الثلاثاء مع حماس لمناقشة الأمر “.

وفيما يتعلق بممارسات حماس والضرائب التي تفرض على الشارع الغزي قال ” تلك ممارسات خاطئة سواء كانت بالجباية المبالغ بها التي يتم جبايتها من الشارع الغزي أو سياسة القمع المتبعة “.

وتطرق مهنا إلى المصالحة الفلسطينية قائلاً ” لقد بدأنا بعقد سلسلة لقاءات في المحافظات الفلسطينية وسيتم قريباً عقد لقاء في محافظة غزة من أجل العمل على ضغط جماهيري ضد حالة الانقسام السائدة في الشارع الغزي “.

وأضاف ” المطلوب حالياً هو توفير إرادة حقيقة من قبل حماس أولاً وفتح ثانياًَ لإنهاء الانقسام السياسي وتحقيق المصالحة الوطنية وصولاً لحالة الوحدة “.

وكانت عناصر حماس قد شنت على مدار الأيام الماضية سلسلة اعتقالات واستدعاءات طالت العشرات من عناصر فتح والشعبية في قطاع غزة على خلفية الاحتجاج على مقتل الطفل فتحي البغدادي الذي توفي قبل نحو أسبوع إثر حريق شب في منزله بفعل شمعة نتيجة انقطاع التيار الكهربائي وعدم وجود حل جذري لأزمة الكهرباء المستشرة.

شاهد أيضاً

الهدوء يعود إلى غزة بجهود مصرية

شفا – عاد الهدوء إلى قطاع غزة، صباح اليوم الجمعة، وذلك بعد سلسلة غارات نفذتها …