11:13 مساءً / 19 سبتمبر، 2021
آخر الاخبار

هل كانت نوبل الثمن والمبدأ حرمها؟! بقلم : فاطمة المزروعي

هل كانت نوبل الثمن والمبدأ حرمها؟! بقلم : فاطمة المزروعي

المبادئ بالنسبة للبعض منا تشبه لحد كبير حاجتنا للغذاء والماء بل تعد جزءاً لا يتجزأ من لحظات الحياة. أن تكون إنسان ذا مبدأ واضح لا يتضعضع أو يميل ولا تقبل حوله محاولة أي نقاش أو تفاهم أمر جدير بالاحترام، وهو بالمناسبة شيء نادر.. غني عن القول أنني أقصد بالمبادئ تلك التي على صواب وتتميز بالنبل والسلام والمحبة وأرادت نشر الخير للجميع، فالبعض امتهن العمل من أجل الآخرين وبات يعد هذا وجباً ومبدأً ثميناً من مبادئ الحياة التي يحافظ عليها، فتجد هؤلاء النخب – رغم قلتهم – نور من العطاء وبسلم من الخير يضيء بين يدي كل محتاج، سلامهم وعملهم من أجل الآخرين يشعرهم بالارتقاء والتميز أمام أنفسهم لأنهم لا يسعون لشهرة أو لمواقع التميز والإعلان والإعلام، همهم الوحيد النجاح لصالح البشرية بأسرها. بين يدي قصة عالمة تعد مثالاً للمثابرة والجد وهي أيضاً مثال لكل امرأة، وهي الفيزيائية النمساوية الدكتورة ليز مايتنر، الذي توفيت عام 1968م، هذه السيدة العالمة هي من اكتشاف الانشطار النووي، وهو ما يعني انشطار الذرات عند التفاعل النووي، ويسمى أيضاً التحلل الإشعاعي، وبسبب هذه العملية يتم إنتاج كميات كبيرة من الطاقة. في عام 1939 قامت هذه العالمة مايتنر التي كانت تعمل مع عالم آخر اسمه هان بنشر مقالة استخدمت فيها لأول مرةٍ كلمة «انشطار» في الفيزياء النووية، شرحت فيها أن ذرة اليورانيوم تنقسم عندما يتم قصفها بالنيوترونات. ومع ذلك تم منح جائزةِ نوبل في الكيمياء لـ«هان» وحده عام 1944 عن هذا العمل. البعض يعتبر أن سبب استبعادها عن نيل جائزة نوبل رفضها الانضمام إلي مشروع مانهاتن السري عام 1943، أي قبل إعلان الفائزين بنوبل بعام – معللةً هذا الرفض بأنّها لا ترغب بأن يكون لها أيُّ علاقةٍ بالقنبلة النووية. وبغض النظر عن وجاهة هذا الرأي أو لا، فإن هذه السيدة عبرت عن مبدأ عظيم يستحق الإشادة والاحتفاء من البشرية وهو رفضها المشاركة في صناعة القنبلة النووية. ورغم هذا التجاهل خرجت هذه العالمة في عام 1982م، بأن تم تسمية العنصر الكيميائي مايتنيريوم “Meitnerium” على اسمها. كثير من العلماء كانوا يعيشون وفق مبادئ قويمة وسخروا علمهم لخدمة البشرية وحسب، رافضين أي انحراف أو انجرار نحو تسخير علومهم للحرب والقتل، ومنهم هذه العالمة الملهمة، وسيظل هذا التساؤل، لماذا حرمت من نوبل وتم منحها لعالم كان فقط يشاركها؟

شاهد أيضاً

إطلاق حملة للتوقيع على عريضة لرحيل وانهاء حكم محمود عباس

شفا – أعلن عضو التجمع الوطني الديمقراطي الفلسطيني عمر عساف، اليوم الأحد، عن إطلاق حملة …