5:54 مساءً / 26 سبتمبر، 2021
آخر الاخبار

استشهاد شاب برصاص الاحتلال شرق جباليا شمال قطاع غزة

شفا – استشهد شاب متأثرا بجراح أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الخميس، خلال قمع فعاليات “الإرباك الليلي” شرق مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا، باستشهاد الشاب أحمد مصطفي محمود صالح (26 عاما) من سكان مخيم جباليا شمال قطاع غزة، متأثرا بإصابته أثناء مشاركته بفعاليات الإرباك الليلي مساء اليوم.

وأصيب عدد من المواطنين بينهم طفل بجراح خطيرة ومسعف، مساء اليوم الخميس، بالرصاص الحي، وآخرون بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وبحالات اختناق بقنابل الغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي فعاليات “الإرباك الليلي” شرق قطاع غزة.

وأفاد شهود عيان ومسعفين، بأن جنود وقناصة الاحتلال المتمركزين داخل مواقعهم العسكرية وخلف السواتر الرملية شرق القطاع، فتحوا نيران أسلحتهم وأطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع صوب مئات الشبان الذين يتظاهرون لليوم السادس على التوالي على مقربة من السياج الفاصل شرق مدينة غزة ومخيم البريج وسط القطاع وبلدة جباليا جنوبه.

وقالت مصادر محلية أن عددًا من الشبان أصيبوا بالرصاص الحي بينهم طفل (15 عاما) شرق رفح جنوب القطاع، فيما أصيب آخرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وبالاختناق بقنابل الغاز المسيل للدموع، ومن بينهم مسعف.

شاهد أيضاً

خطاب الرئيس بين القول المعهود والفعل المفقود بقلم : ثائر نوفل أبو عطيوي

خطاب الرئيس بين القول المعهود والفعل المفقود بقلم : ثائر نوفل أبو عطيوي خطاب الرئيس …