4:00 صباحًا / 21 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

عقد ورشة لجرحى محافظة الخليل

شفا – عقدت جمعية تأهيل الجريح الفلسطيني وجمعية الشبان المسيحيين بالقدس- ورشة عمل في قاعة محافظة الخليل بعنوان “الجرحى الفلسطينيين قضية وطنية وحقوقية” بحضور محافظ الخليل كامل حميد والهيئة المستقلة لحقوق الإنسان وبعض المؤسسات الحكومية والأهلية وعدد من الجرحى.

بدأت الورشة بالسلام الوطني الفلسطيني وبكلمة رئيس جمعية تأهيل الجريح الفلسطيني سامر النتشة الذي رحب بالحضور المميز، مؤكدا بأن قضية الجريح الفلسطيني هي قضية وطنية بحته لا تندرج تحت أي مسمى آخر سواء إنساني أو اجتماعي.

وتطرق الى العديد من المشاكل التي يعاني منها الجريح الفلسطيني والصعوبات التي يواجهها في حياته اليومية.

من جانبه رحب محافظ الخليل كامل حميد بالحضور وممثلي المؤسسات الحكومية والأهلية وأثنى على دور جمعية تأهيل الجريح ورحب بالدور التي تقوم به جمعية الشبان المسيحيين بخدمة ضحايا العنف السياسي الإسرائيلي.

وأكد على مشروعية المطالب المقدمة من الجرحى والتي لابد من تنفيذها.

وأشار خلال كلمته الى الأزمة المالية التي تمر بها السلطة وان السلطة توفر الحد الأدنى من مطالب الجرحى وان لهم الأولوية في توفير جميع مطالبهم.

وفي كلمة لأسر الجرحى ألقتها والدة الجريح إسماعيل الشماس استعرضت خلالها معانات اسر الجرحى في متابعة أبنائهم من الناحية الطبية والاجتماعية ومدى تضحية الأسرة من اجل أن يعيش ابنهم الجريح بعزة وكرامه.

وفي كلمة تعريفية عن جمعية الشبان المسيحيين أكد نادر خلاف مندوب الجمعية على أن خدمة الجريح الفلسطيني هي واجب وطني ومن ضمن أهداف الجمعية والمشاريع التي تقوم بها الجمعية وخاصة مشروع التأهيل.

واستعرض نشأة الجمعية وتاريخ العمل في الأراضي الفلسطينية ومدى الحاجة المتنامية للمجتمع الفلسطيني واستجابته لتزايد فئة ضحايا الاحتلال الإسرائيلي وذلك بهدف تقديم خدمات التأهيل النوعي الشامل لذوي الإعاقة الناتجة عن عنف الاحتلال حيث أن الفئة المستهدفة من برنامج التأهيل هم الجرحى واسر الشهداء والأطفال الأسرى المحررين بهدف المساعدة في دمجهم بالمجتمع.

وقال خلاف “بأن الجمعية تقدم الخدمات الطبية التكاملية بالتعاون مع المؤسسات ذات العلاقة بتزويد الاحتياجات الطبية مثل الكراسي المتحركة والأجهزة الطبية والتشغيل الذاتي من خلال منح قروض صغيرة غير ربحية تنموية مدرة للدخل”.

وخلال الورشة استعرض المحامي فريد الأطرش ممثلا عن الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان القوانين المتعلقة بقانون الأشخاص ذوي الإعاقة والذي يميز الجريح الفلسطيني في التعامل.

وفي نهاية الورشة تم فتح باب النقاش وسماع آراء ومطالب أخرى للجرحى حيث خرجت الورشة بعدة توصيات تم رفعها إلى المحافظ.

شاهد أيضاً

مقتل شابين في حيفا ليرتفع عدد القتلى إلى 4 خلال 24 ساعة في الداخل

شفا – قُتل شابان، في وقت متأخر من مساء الجمعة، جراء إطلاق نار في زفاف …