7:28 مساءً / 22 سبتمبر، 2019
آخر الاخبار

جمعية المرأة العاملة تنفذ أمسية رمضانية نسائية بغزة

شفا – نفذت جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية في غزة، الليلة، أمسية رمضانية نسائية ضمن فعاليات مشروع الإرشاد والاستشارة النفسية، وذلك في مقر المكتبة الثقافية في بلدية رفح بحضور (50) سيدة من الفئات الشابة في محافظتي خانيونس ورفح.

وتضمنت الأمسية فقرات ثقافية وترفيهية للنساء منها: فقرات الشعر والأغاني الوطنية، والمسابقة الثقافية، وافتتحت الأمسية الأخصائية منى أبو بريكة بكلمة عرفت النساء فيها على جمعية المرأة العاملة كمؤسسة نسوية وبرامجها لدعم وتطوير النساء على مدار الثلاثين عاماً الماضية، كما أشارت إلى أنشطة مشروع الإرشاد والاستشارة النفسية والذي يقدم للنساء والأطفال الدعم النفسي والاستشارة النفسية في كافة مناحي الحياة ، سواء في مكاتبها بالضفة الغربية وقطاع غزة، أو عبر الخط الهاتفي المجاني، وأشادت أبو بريكة بدور النساء الفلسطينيات في تخطي أزمات الحرب والحصار الإسرائيلي والفقر، ووصفتهن بالجذور الضاربة في الأرض من أجل حياة أفضل للأراضي الفلسطينية.

من جهتها قدمت د.وفاء أبو موسى المستشارة النفسية للبرنامج في القطاع كلمة وجهتها لجمهور النساء أكدت خلالها على أهمية تبني النساء لمصادر القوة في الحياة الاجتماعية، وأهمها مصادر المعرفة التي تكسبهن القوة والقدرة على التخطيط وتبني البدائل الأفضل وتطوير الحياة الاجتماعية بصورة أفضل وتساعدهن على تخطي الأزمات واكتساب الثقة بالنفس وتدفعهن لتوكيد الذات، كما تحدثت للنساء الشابات عن دور المرأة الفلسطينية وتجربتها خلال تاريخ النضال الاجتماعي والسياسي في فلسطين قبل النكبة وبعدها وخلال التهجير واللجوء، حيث أثبتن أنهن صانعات قرار ومشاركات فاعلات في الكفاح والنضال والتقدم العلمي، وأكدت أبو موسى على أهمية الجانب الترفيهي في الحياة النفسية للنساء حتى في ظل أصعب الظروف الاجتماعية لكونه الوسيلة المجددة للطاقة النفسية في ذات المرأة، ومساند كبير لتحمل المزيد من الضغوط بصحة نفسية جيدة، كما تقدمت بالشكر والتقدير لبلدية رفح لجهودها المتعاونة مع مؤسسات المجتمع المحلي.

كما ألقت الشابة أسماء نطط 21 عاماً، قصيدة شعرية بعنوان تأشيرة للشاعر المصري هشام الجخ تناولت الوضع السياسي والاجتماعي العام في الأراضي العربية والطموحات والآمال المستقبلية ليكون واقعاً أفضل للكرامة والعزة والحرية، كما قدمت الطفلة منى صالح 13 عاماً مجموعة أغنيات وطنية واجتماعية أهدت أحداها لأسرى الحرية الصامدين في سجون الاحتلال وكانت بعنوان ” من جوى الزنزانة”.

واختتمت الأمسية بمسابقة ثقافية تلقت خلالها الفائزات بالإجابات الصحيحة جوائز أشاعت أجواءً من المرح والسعادة بين جمهور النساء، وأوصت المشاركات بأهمية تنظيم الأمسيات الثقافية بالإضافة للأيام الترفيهية للنساء فهي استحقاق ايجابي من المؤسسات النسائية في قطاع غزة لما يعانيه من ظروف اجتماعية وسياسية قهرية صعبة.

شاهد أيضاً

إسرائيل تقرر فصل التيار الكهربائي عن رام الله والقدس وبيت لحم غداً

شفا – أعلنت شركة الكهرباء الإسرائيلية، مساء اليوم السبت، عن نيتها قطع الكهرباء عن الفلسطينيين، …