5:24 صباحًا / 28 أكتوبر، 2020
آخر الاخبار

الكشف عن تكنولوجيا عسكرية إسرائيلية لمكافحة فيروس كورونا

شفا – عرضت شركات تكنولوجية إسرائيلية استخدام التكنولوجيا العسكرية لغايات الوصول إلى مصابي فيرس كورونا، وبالتالي منع عمليات انتشار أوسع.

يأتي ذلك في أعقاب مصادقة لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست قبل أيام على تمديد منح الصلاحية لجهاز الشاباك بتعقب الهواتف سعيًا للوصول إلى أماكن تواجد مصابي كوروناـ وإبلاغ المحيطين بهم بضرورة التزام الحجر.

وذكرت صحيفة “يسرائيل هيوم” العبرية، أن 60% من الاعتراضات المقدمة ضد قرار الشاباك بالتزام الحجر “وجدت محقة”، لذلك تقرر السماح لهم بالخروج من العزل المنزلي على الرغم من إبلاغهم من الشاباك بتواجدهم بالقرب من مصابين مؤكدين بكورونا.

وبينت الصحيفة أن من بين الشركات التي عرضت تقديم خدماتها في مكافحة انتشار الفيروس شركة “Corsight Al” التي طورت منظومة ذكاء صناعي تحلل في الفيديوهات التي توثقها كاميرات المراقبة في ثواني في المناطق التي تواجد فيها مصابون بكورونا.

وقالت إن التكنولوجيا تعتمد على قدرات عسكرية لتشخيص المشبوهين ساعة الصفر داخل التجمعات السكانية، وهذه القدرات مبنية على تكنولوجيا تحلل الصور والفيديوهات بالسرعة الفائقة.

فيما تقوم هذه المنظومة، وفق الصحيفة، بإصدار تقرير على أساس تشخيص المصاب في فيديوهات كاميرات المراقبة حتى لو كان يرتدي الكمامة، إضافة لتشخيص الأشخاص المتواجدين على مقربة من المصاب في شتى الأوقات، حتى لو غطيت وجوههم بالكمامات، بالإضافة إلى القدرة على الحصول على قاعدة بيانات سريعة ومؤكدة للمصابين وتقدير أعمارهم حسب وجوههم.

وذكرت أنه يتم الاستفادة من هكذا تكنولوجيا ضد الأشخاص ممن لا يحملون هواتف ذكية بالإضافة لرصد الأماكن المغلقة كالجامعات والمجمعات التجارية.

وتعرض شركة “Navin” للتكنولوجيا الفائقة في “إسرائيل” استخدام منظومة تكنولوجية تسمى “Lantern” القائمة على تعقب خط سير الأشخاص في الأماكن المغلقة بنسبة دقة تصل إلى 3 أمتار، حيث تعرض نسبة دقة أعلى من دقة تقنية GPS القادرة على التشخيص في محيط 10 أمتار.

في حين تعتمد منظومة “Lantern” على اكتشاف الهيكل الداخلي للمباني عبر معرفة أماكن الأعمدة والأسطح والعوائق، بالإضافة للفراغ الداخلي فيها، والذي يتواجد فيه الأشخاص والتعرف على خط سيرهم والأشخاص الذين التقوا بهم.

كما أن نجاعة هكذا تكنولوجيا، وفق الصحيفة، يتم دراستها عبر تجربتها في عدة مجمعات تجارية، بالإضافة للجامعات والمباني العامة الأخرى في الكيان.

وتشير “يسرائيل هيوم”، إلى أنه تم الوصول إلى مرتادي تلك الأماكن على الرغم من التشويش الذي يتعرض له نظام GPS، وأنه تم الإعلان عن نجاح هذه التكنولوجيا في مهمة الوصول إلى مصابي ومخالطي كورونا.

شاهد أيضاً

عاش نشامى الأمعري الأحرار رفاق الياسر أبو عمار بقلم : ثائر نوفل أبو عطيوي

عاش نشامى الأمعري الأحرار رفاق الياسر أبو عمار بقلم : ثائر نوفل أبو عطيوي لم …