9:05 صباحًا / 16 يوليو، 2019
آخر الاخبار

الهيئة الإسلامية المسيحية: التهويد يصل إلى قلب المسجد الأقصى

شفا – حذرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات من قرار بلدية الاحتلال بالقدس والقاضي بتحويل باحات المسجد الأقصى المبارك إلى حدائق وساحات عامة، وهو ما تعتبره الهيئة انتهاك خطير وجسيم لحرمة المسجد الأقصى.

واشارت الى أن التهويد وصل الأقصى المبارك وعلى مرأى العالم، فـ”إسرائيل” وعلى مدار عشرات السنوات الماضية عكفت على تهويد المسجد الأقصى بحفر الأنفاق أسفله في ظل تعتيم إعلامي كبير وسرية تامة، إلا أنها وبهذا القرار الأخير تعلن تهويد المسجد المبارك علانية وعلى مرأى الجميع غير ابهة بالمجتمع الدولي أو الدول العربية والإسلامية وشعوبهما.

وأشارت الهيئة الى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تهدف من وراء إعلان باحات الأقصى حدائق وساحات عامة إلى تقويض المسجد ومحاصرته بمعالم يهودية تطغى على عروبته وقدسيته، وبالتالي يتم إلغائها كساحات للمسجد الأقصى، وفتحها باستمرار أمام اليهود.

ومن جهته قال الأمين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى إن الحملة التي تشنها سلطات الاحتلال الاسرائيلي والمجموعات الدينية المتطرفة ضد المسجد الأقصى المبارك وباحاته والمصلين داخله، تحمل دلالات واضحة تؤكد ارتفاع الانتهاكات والإجراءات التهويدية الرامية إلى تغيير معالم مدينة القدس العربية ومقدساتها الإسلامية والمسيحية.

وأشار إلى أن المسجد الأقصى تنطبق عليه أحكام اتفاق لاهاي لعام 1899، و1907، كما تنطبق عليه أحكام اتفاق جنيف الرابع 1949، والبروتوكولات التابعة له، بصفته جزءاً من القدس الشرقية التي احتلتها “إسرائيل” عام 1967، إضافةً إلى انطباق معاهدة لاهاي لحماية الممتلكات الثقافية أثناء النزاعات المسلحة لعام 1954 عليه. كما ونصت المادة 56 من اتفاق لاهاي 1954 على تحريم «حجز أو تخريب المنشآت المخصصة للعبادة… والمباني التاريخية». كما نصت المادة 53 من البروتوكول الإضافي الأول والمادة 16 من البروتوكول الإضافي الثاني، لاتفاقية جنيف الرابعة 1949، على «حظر ارتكاب أي أعمال عدائية موجهة ضد الآثار التاريخية أو الأعمال الفنية وأماكن العبادة التي تشكل التراث الثقافي والروحي للشعب». مؤكداً على أن “إسرائيل” لا تأبه بجميع هذه القرارات الدولية وتعمل على تنفيذ مخططاتها وأجنداتها التهويدية.

كما وأدانت الهيئة الاسلامية المسيحية الاقتحام اليومي للمستوطنين المتطرفين وقوات الاحتلال لساحات المسجد المبارك، مناشدة منظمة المؤتمر الاسلامي وجامعة الدول العربية وكافة الدول والمؤسسات المعنية التدخل لوقف هذه الجرائم اليومية، فالقدس والأقصى في قلب التهويد ولم تعد تحتمل اكثر.

شاهد أيضاً

الغاء جلسة للكابنيت بشان غزة

شفا – تلقى وزراء المجلس الوزاري المصغر “الكابنيت”، اليوم الأحد، إشعاراً بإلغاء جلسة كانت مقررة …