2:01 صباحًا / 23 يوليو، 2019
آخر الاخبار

تجمع الشخصيات المستقلة يحضّر لإطلاق أضخم حملة مساعدات بمناسبة رمضان

شفا – يواصل تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة تحضيراته لإطلاق أضخم حملة مساعدات غذائية وصحية للعائلات المستورة في محافظات قطاع غزة بالمشاركة مع عدد الشركات الفلسطينية والشخصيات الوطنية وممثلي من مؤسسات المجتمع المدني للعمل على رفع المعاناة الشعبية التي يسببها استمرار الانقسام الفلسطيني والحصار الإسرائيلي في ظل شهر رمضان المبارك.

وأوضح مراد الريس عضو قيادة التجمع أن الشخصيات المستقلة تدرك حقوقها جيدا تجاه أبناء الشعب الفلسطيني وعائلاته المناضلة، مبينا أن الدكتور ياسر الوادية رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة وعضو اللجنة العليا لمنظمة التحرير أكد على ارتفاع معدل المعاناة التي يعانيها الفلسطينيين في الوطن جراء استمرار الانقسام خلال اجتماعات لجنة المصالحة المجتمعية في القاهرة على مدار الأيام الماضية.

وشدد منسق العلاقات العامة في تجمع الشخصيات المستقلة أن الشعب الفلسطيني ضاق ذرعا من استمرار الانقسام وأصابه الضيق من ارتفاع الفواتير الباهظة التي يدفعها من جيوبه مع استمرار مشاكل قطع التيار الكهربائي وتهجير إخواننا المقدسيين وارتفاع معدل البطالة واستمرار معاناة القطاع الصحي في ظل تجميد تطبيق اتفاق المصالحة وتواصل الحصار الظالم الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي.

وذكر الدكتور كامل الشامي عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة أن المساعدات تتضمن طرودا غذائية ومساعدات علاجية عاجلة لأهلنا في قطاع غزة وسيتم توزيعها في كل محافظات القطاع لنشد من أزر إخواننا ولنواصل تقديم واجباتنا تجاه القضية الفلسطينية لتعزيز صمود أهلنا، مشددا على أن استمرار الانقسام الفلسطيني يمثل مصلحة فردية سيدفع ثمنها من يعمل على تجميد المصالحة.

وأضاف الشامي “لا يعقل أن تكون المعاناة الشعبية مجرد عناوين تبرز في الوسائل الإعلامية من شفاه من يعمل على تعطيل المصالحة فالشعب يعلم تماما أن قضيته ومعاناته لا يساويان شيئا في نفوس قادة الانقسام”، مطالبا كل القوى والفصائل الوطنية والإسلامية أن تتوحد لأجل شعبنا الفلسطيني وتتجه سوية لطريق الوحدة الوطنية وتحرير الأراضي الفلسطينية من الاحتلال الإسرائيلي.

شاهد أيضاً

4 إصابات برصاص قوات الاحتلال شرقي غزة

شفا – أصيب ظهر الإثنين أربعة مواطنين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال فعالية رافضة للحصار …