7:11 مساءً / 28 مايو، 2020
آخر الاخبار

الجبهة الشعبية : قرار عباس بقرصنة أموالنا قرار ظالم وفردي ولن يكسر ظهرنا

شفا – أكد أبو أحمد فؤاد نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم السبت، على أن مخصصات الجبهة حق لها، وأن ما جرى يعتبر “قرصنة” لحقوقها المالية بقرار “ظالم وفردي”.

وكانت تقارير إعلامية جديدة أكدت في الأيام الأخيرة استمرار قطع مخصصات الجبهة الشعبية من صندوق منظمة التحرير.

وأكد فؤاد في تصريحات صحفية، أن قرار قطع مخصصات الجبهة لن يكسر ظهرها، مشددًا على أنه لا يوجد أي صراع بين الجبهة وحركة فتح كما ورد في تقارير إعلامية، وأن الخلافات القائمة مع فتح بشأن بعض القضايا هي قديمة منذ فترة طويلة وليست فقط في عهد الرئيس محمود عباس.

ولفت إلى أن الجبهة ستخاطب الرئيس عباس مجددًا لبحث كافة القضايا السياسية والخلافية معه، مشيرًا إلى أنهم في طريقهم لمعالجة قضية المستحقات من خلال الاستمرار في المتابعة والمطالبة بهذا الحق الشرعي للجبهة.

وقال “للأسف الشديد، الفصائل ليست فاعلة في المطالبة بوقف هذا الإجراء”، مشيرًا إلى أن الجبهة رغم كل الصعوبات تقوم بواجبها من أجل مصالح الشعب الفلسطيني.

وأكد على أن الجبهة الشعبية تلعب دومًا دورًا توحيديًا، داعيًا إلى وحدة الفصائل والمنظمة والاتفاق على برنامج وطني مشترك لمقاومة الاحتلال.

شاهد أيضاً

الأردن تعيد فتح المساجد والكنائس

شفا – أعلنت الحكومة الأردنية، مساء اليوم الخميس، فتح المساجد والكنائس اعتباراً من يوم الجمعة …