12:32 صباحًا / 15 أكتوبر، 2019
آخر الاخبار

4 أسرى يواصلون الاضراب عن الطعام في سجون الاحتلال

شفا – يواصل أربعة أسرى في سجون الاحتلال، خوض معركة الإضراب عن الطعام، لمدد متفاوتة، رفضاً لظروف الاعتقال ولسياسات الاحتلال.

والأسرى الأربعة هم: عمران الخطيب (60 عاماً)، وإسماعيل عليان (27 عاماً)، وخضر عدنان (40 عاماً)، وصلاح جواريش (23 عاماً).

والأسير الخطيب من مخيم جباليا شمال قطاع غزة، يواصل الإضراب عن الطعام داخل سجن أوهليكيدار، لليوم الـ 56 على التوالي، ويطالب بالإفراج المبكر عنه، بعد أن قضى (21) عاماً في معتقلات الاحتلال.

يُشار إلى أن الأسير الخطيب معتقل منذ العام 1997، وكان قد جرى تحديد حكم المؤبد له بـ(45) عاماً، علماً أنه أب لأربعة أبناء، ويقبع اليوم في عزل معتقل “الرملة”.

بينما يواصل الأسير خضر عدنان (40 عاماً) من بلدة عرابة في جنين إضرابه لليوم 28 على التوالي رفضاً لاعتقاله التعسفي، حيث تعرض إلى عمليات نقل تعسفية منذ إعلانه الإضراب، كان أخرها إلى معتقل “الجلمة”.

ويُعتبر هذا الإضراب الثالث الذي للأسير عدنان منذ عام 2012، علماً أن إضراباته السابقة كانت رفضاً لاعتقاله الإداري، أحدهما كان عام 2012، والثاني عام 2015، وقد أُعيد اعتقاله مجدداً في 11 من كانون الأول 2017، يُشار إلى أنه متزوج وهو أب لسبعة أطفال.

ويواصل الأسير صلاح جواريش (23 عامًا) من بيت لحم، الإضراب منذ يوم 26 أيلول/سبتمبر؛ احتجاجًا على تجديد سلطات الاحتلال اعتقاله الإداري قبل موعد الإفراج عنه بيوم.

وبين نادي الأسير، أن الأسير جواريش اعتقل في 30 تشرين ثاني 2017، وصدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري؛ اثنان منهما لمدة 6 شهور.

وأعادت سلطات الاحتلال تجديد الاعتقال الإداري مرة ثالثة وذلك لأربعة شهور، مع العلم أن الأسير جواريش اعتُقل سابقًا لمدة عامين ونصف، وهو محتجز في سجن “عوفر” العسكري جنوب غربي رام الله.

بينما أعلن الأسير إسماعيل عليان (27 عاماً) من بيت لحم إضرابه عن الطعام منذ أكثر من أسبوع رفضاً لاعتقاله الإداري، حيث اُعتقل الأسير عليان في تاريخ الأول من تشرين الثاني 2017، وصدر بحقه أمري اعتقال إداري مدتهما ستة شهور، يُشار إلى أنه أسير سابق اُعتقل أربع مرات منذ عام 2008 بين أحكام واعتقال إداري، وهو متزوج وأب لطفل.

شاهد أيضاً

سوريا ستكون مقبرة الديكتاتور التركي بقلم : يوسف أيوب

سوريا ستكون مقبرة الديكتاتور التركي بقلم : يوسف أيوب كما كانت مصر دوماً مقبرة للغزاة، …