ميلادينوف يحذر من انفجار جراء الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 27 أبريل 2018 - 1:08 صباحًا
ميلادينوف يحذر من انفجار جراء الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة

شفا – حذر منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ميلادينوف، من تداعيات انفجار الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة، وخطورة استمرار المواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال ميلادينوف، في إفادته لأعضاء مجلس الأمن خلال الجلسة المفتوحة والمنعقدة اليوم الخميس، إن “غزة على شفير الانفجار والوضع الإنساني يتفاقم، ولا ينبغي أن يعيش الرجال والنساء والأطفال هناك وحولهم حدود لا يمكن عبورها (..) إن ما يحدث إجحاف بهم لا ينبغي القبول به”.

وأضاف: “35 فلسطينيًا قتلوا خلال تظاهرات العودة التي من المتوقع أن تصل إلى ذروتها في 15 مايو (أيار) المقبل، ونحن نشدد على ضرورة إجراء تحقيق مستقل في حوادث قتل الفلسطينيين خلال تلك التظاهرات”.

ومضى ملادينوف قائلًا: “السلطة الفلسطينية قامت بتخفيض رواتب الموظفين في غزة بنسبة 30% منذ مارس/آذار 2017، وإنني أوجه الدعوة لها بضرورة الإسراع بسداد مرتبات الموظفين”.

كما حذّر المنسق الأممي، من الأزمة المالية التي تعانيها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، لافتاً إلى أنه رغم التعهدات الأخيرة التي أعلنت عنها بعض الدول، تواجه “أونروا” وضعًا مقلقًا للغاية، والأمم المتحدة تدعو إلى تلبية ندائها الإنساني لصالح القطاع العام.

وأشار ميلادينوف إلى أن إسرائيل تواصل بناء المستوطنات، وتدمير الممتلكات الفلسطينية في الضفة الغربية بما في ذلك القدس الشرقية.

وأردف: “المستوطنات وتدمير المباني متواصل في المنطقة ج بالضفة الغربية، وخلال الشهر الماضي تم تدمير 35 مبني بما في ذلك إحدى المدارس بمدينة الخليل”.

رابط مختصر