1:59 مساءً / 19 يوليو، 2019
آخر الاخبار

افتتاح ورشة عمل حول الانتاج السينمائي البريطاني- الفلسطيني المشترك

شفا – افتتح المجلس الثقافي البريطاني، اليوم الثلاثاء، ورشة عمل حول الانتاج السينمائي البريطاني- الفلسطيني المشترك في فندق الأنكر في رام الله، تحت رعاية وزارة الثقافة الفلسطينية والقنصلية البريطانية العامة في القدس.

واستضافت الورشة المنتجة البريطانية جولي بيينز والمخرجة ريتشيل روبي المستشارة الفنية لدائرة الفيلم في المجلس الثقافي البريطاني في المملكة المتحدة في ورشة العمل التي ستستمر أعمالها حتى يوم غد الأربعاء.

وشارك في الدورة عدد من المنتجين السينمائيين وصناع الأفلام الشباب المهتمين باتفاقية الانتاج السينمائي البريطاني- الفلسطيني المشترك. ويذكر أن هدف الورشة تسليط الضوء على هذه الاتفاقية التي وقعت بين فلسطين والمملكة المتحدة ودخلت حيز التنفيذ منذ نيسان الماضي.

وفي افتتاح أعمال الورشة، رحبت ساندرا حمروني مديرة المجلس الثقافي البريطاني بالحضور، وأوضحت أن المؤسسة تولي اتفاقية الانتاج السينمائي البريطاني-الفلسطيني المشترك، إهتماما خاصا وتلتزم بتقديم الدعم الفني والاستشاري لتمكين القطاع السينمائي في كل من فلسطين والمملكة المتحدة من العمل سويا والاستفادة من هذه الاتفاقية في سبيل تعزيز العلاقات الثقافية الثنائية بين البلدين مشيرة إلى أن دعوة المنتجتين جولي بيينز وريتشيل روبي تأتي ضمن هذا الإطار.

بدورها، شكرت وزيرة الثقافة سهام البرغوثي المجلس الثقافي البريطاني على جهوده في انجاح الاتفاقية بالإضافة إلى مؤسسة عبد المحسن القطان، ورحبت الوزيرة بالخبيرتين روبي وبيينز.

وأضافت أن هذه الاتفاقية مع الحكومة البريطانية هي الأولى من نوعها وأن الوزارة تأمل في أن تفتح هذه الاتفاقية آفاقا لتوقيع المزيد من الإتفاقيات الدولية في هذا المجال، وبينت أن من صلب أعمال الوزارة فتح الفرص للمنتجين الفلسطينيين وذلك لدعم صناعة السينما الفلسطينية.

وفي كلمته، رحب القنصل البريطاني العام في القدس سير فينسنت فين أيضا بالحضور وأعرب عن سروره لتوقيع هذه الإتفاقية بين الحكومتين البريطانية والفلسطينية. كما وأضاف بأن الاتفاقية مهمة على المستويين العملي والسياسي إذ أنها الاتفاقية الأولى بين الحكومتين الفلسطينية والبريطانية.

واعتبر فنسنت أن مساهمة القنصلية البريطانية العامة في القدس هو متابعة انجاز مثل هذه الاتفاقيات بالإضافة إلى تشجيع غيرها لما تحمله هذه المبادرات من مساهمة في تأسيس وتقوية مؤسسات السلطة الوطنية.

يذكر أن برنامج الورشة تضمن جلسات نقاش مع مخرجين فلسطينيين ممن لهم تجربة في الانتاج السينمائي المشترك في اليوم الأول حيث قدم المخرج جورج خليفي خلفية عامة عن وضع الانتاج السينمائي في فلسطين والتحديات التي يواجهها المخرجون وصانعو الأفلام، كما عرض عمر القطان ورقة خاصة تناولت تفاصيل توقيع اتفاقية الانتاج السينمائي بين حكومتي فلسطين وبريطانيا مع الإشارة إلى أن القطان كان قد عمل على نقاش تفاصيلها وبنودها ووضع التوصيات النهائية لها بالتعاون مع الجانب البريطاني.

كما قدمت كل من ريتشيل روبي و جولي بيينز نماذج عن الإنتاج السينمائي المشترك بين المملكة المتحدة ودول أخرى إضافة الى نقاشات عامة حول الانتاج السينمائي في الإطار الدولي.

وقدم المخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد- مخرج فيلم الجنة الآن والحاصل على جائزة الغولدن غلوب لأفضل فيلم أجنبي لعام 2005 – عرضا لتجربته في مجال الانتاج المشترك وأدار نقاشا مع الحضور حول مزايا وسلبيات الإنتاج السينمائي على المستوى الدولي.

يشار إلى أن برنامج اليوم الثاني للدورة سيتضمن تقديم أوراق مفصلة عن آليات الإنتاج السينمائي المشترك، وما يتضمنه من مواضيع متعلقة بالميزانيات والعقود والعوائق والفرص وكذلك آفاق التشبيك بين صانعي الأفلام من المملكة المتحدة وفلسطين بالإضافة إلى تنظيم جلسات استشارية فردية يتم من خلالها مناقشة مشاريع لصانعي الأفلام الفلسطينيين مع المنتجتين جولي بيينز وريتشل روبي.

شاهد أيضاً

بالفيديو.. د. عبد الحكيم عوض: قرار عباس بحل مجلس القضاء الأعلى غير قانوني والقضاء يجب أن يكون مستقلاً

شفا – قال عضو المجلس الثوري لحركة فتح، د. عبد الحكيم عوض، ، ان “القضاء …